رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

صدمة للمصريين.. باتريس إيفرا يعلن اسم الفائز بالكرة الذهبية

باتريس إيفرا
باتريس إيفرا
Advertisements

أعلن ظهير أيسر نادي مانشستر يونايتد ومنتخب فرنسا الأسبق، باتريس إيفرا، الفائز بجائزة الكرة الذهبية لعام 2021 رغم عدم الإعلان الرسمي من قبل مجلة "فرانس فوتبول".

وكتب إيفرا عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام: "مبروك ميسي، بعد فوزه بكرة ذهبية جديدة".

ومن المفترض أن يُقام الحفل غدًا، الإثنين، على مسرح "شاتليه" في العاصمة الفرنسية “باريس”.

وترددت خلال الفترة الأخيرة الكثير من الشائعات حول فوز ميسي منذ فترة بالجائزة رغم وجود العديد من الأسماء الأخرى المرشحة بقوة مثل روبرت ليفاندوفسكي، كريم بنزيما، كريستيانو رونالدو، محمد صلاح.

وعلى جانب آخر، قال جياني إنفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم: سنحتفل بالكرة الأفريقية من خلال تقديم نسخة رائعة لكأس الأمم في الكاميرون.

مواهب القارة الأفريقية
وأضاف في تصريحات تليفزيونية ببرنامج "الريمونتادا" الذي يقدمه محمد بركات بقناة "المحور": سنعمل على تطوير الكرة الأفريقية وجعل الأمور في اتجاه الأفضل، وهناك العديد من المواهب في القارة السمراء.

سيطرة صلاح علي القمة
وتابع: "محمد صلاح لاعب رائع ومذهل وشخص في القمة، ونجم ليفربول الإنجليزي لديه قلب كبير، وأقول له مبروك على كل ما قدمه".

فرص محمد صلاح في الكرة الذهبية
وأردف: "محمد صلاح امتلك الشجاعة للعب كرة القدم في سويسرا وأراد التطور وأصبح لاعبًا أفضل، ولديه كالعديد من اللاعبين الفرصة في الحصول علي جائزة الأفضل في العالم".

واقتحم مشجع الملعب في محاولة منه لالتقاط الصور مع نجم ليفربول محمد صلاح، بعد انتهاء مباراة الفريق أمام ضيفه ساوثهامبتون (4-0) مساء السبت، ضمن الجولة 13 من الدوري الإنجليزي الممتاز - البريميرليج.

محمد صلاح يصنع
ولم ينجح محمد صلاح في تدوين اسمه على لائحة هدافي اللقاء، لكنه صنع الهدف الثاني للبرتغالي ديوجو جوتا في الشوط الأول.

اقتحام المشجع
ومع صافرة النهاية، ركض مشجع من ليفربول على أرضية الميدان، متوجهًا نحو محمد صلاح الذي تفاجأ باقتحامه الملعب.

ووصل الشاب إلى محمد صلاح حاملًا هاتفه النقال بيده، رغبة منه في التقاط صورة مع النجم المصري، قبل أن يمسك به رجال الأمن ويبعدوه بسرعة كبيرة.

وبدا محمد صلاح مرتاحا لوصول رجال الأمن، علما بأنه معتاد على مثل هذه اللقطات، سواء مع ليفربول أو المنتخب المصري.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية