رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفعيل الحظر من أول ديسمبر.. مصدر: منع غير المطعمين من استخراج الوثائق الشرطية

قطاع الاحوال المدنية
قطاع الاحوال المدنية
Advertisements

أفاد مصدر مسئول، بأن كافة مؤسسات الدولة ستبدأ تطبيق حظر دخول المواطنين غير الحاصلين على لقاح فيروس كورونا مطلع شهر ديسمبر المقبل تفعيلًا لقرار رئيس مجلس الوزراء.

 

وأشار المصدر إلى أن من بين تلك المؤسسات: "مصالح تصاريح العمل، ووحدات المرور، والسجلات المدنية".

وكانت اللجنة المعنية بإدارة أزمة كورونا قررت منع المواطنين غير الحاصلين على تطعيم كورونا من دخول المنشآت الحكومية من 1 ديسمبر، فيما تقرر منع الموظفين غير المطعمين بلقاحات كورونا، اعتبارًا من 15 نوفمبر الجاري.


وقد أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، أهمية الإسراع بتقديم اللقاحات للمواطنين في كل المحافظات، مع التوعية الجماهيرية بأهمية هذه الخطوة في الحفاظ على سلامة الفرد والمجتمع، في ظل توافر اللقاحات المختلفة.


وقرَّرت اللجنة عدم السماح بعد يوم 15 نوفمبر، بدخول أي موظف لم يتلقَ اللقاح إلى مكان عمله، أو سيكون عليه أن يجري تحليل PCR كل أسبوع.


كما تقرر بداية من 1 ديسمبر المقبل عدم السماح لأي مواطن بدخول أي منشأة حكومية لإنهاء إجراءاته.

 

مواجهة انتشار كورونا

وكانت وزارة الصحة والسكان قالت: إن الالتزام بتنفيذ تدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية، بما فيها ارتداء القناع الواقي "الكمامة"، والبُعد البدني، وغسل اليدين، والحصول على اللقاح يمثل حائط الصد الأول في الوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا.

وأضاف الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزارة تتابع على مدار الساعة الوضع الوبائي في مصر والعالم، بشأن ما تم الإعلان عنه من ظهور متحور جديد من فيروس كورونا يحمل اسم "أوميكرون".

وأشار إلى أن الوزارة أيضًا، تقيم جميع الإجراءات والتدابير بشكل مستمر، بحسب تطورات الوضع الوبائي لفيروس كورونا في العالم.

 

وأكد أن اللقاحات ما زالت هي الأداة الرئيسية لمنع الحالات والوفيات الشديدة الناجمة عن الإصابة COVID-19، مشيرًا إلى أن الدولة تعمل بقوة على تطعيم عدد أكبر من المواطنين، مع إعطاء الأولوية للفئات المعرضة لخطر كبير.

 

وقال "عبد الغفار": إن مصر استطاعت في وقت وجيز توفير جميع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، والتي شملت لقاحات سينوفاك، وسينوفارم، وأسترازنيكا، وسبوتنك، وجونسون آند جونسون، وفايزر، ومودرنا، وذلك ضمن خطة الدولة للتنوع والتوسع في توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، حفاظًا على مكتسبات التصدي للجائحة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية