رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

عقوبات أمريكية على 27 جهة جديدة منها 10 شركات صينية

الولايات المتحدة
الولايات المتحدة والصين
Advertisements

أدرجت الولايات المتحدة الأمريكية 27 كيانًا وجهة أجنبية جديدة تشمل شركات وأشخاصًا إلى قائمة العقوبات التجارية بدعوى حماية الأمن القومي الأمريكي.

 

عقوبات أمريكية جديدة

وشملت قائمة العقوبات الأمريكية الجديدة 10 شركات صينية، بدعوى تورط هذه الشركات والأشخاص في أنشطة مناوئة للأمن القومي أو مصالح السياسة الخارجية للولايات المتحدة.

 

وتضم القائمة الجديدة 8 شركات تكنولوجيا مقارها في الصين كجزء من جهود إدارة وزارة التجارة الأمريكية لمنع الصين من استخدام التكنولوجيا الأمريكية الجديدة، في إطار جهودها لاستخدام الحوسبة الكمية التي تدعم التطبيقات العسكرية مثل التصدي للطائرات الشبح والتصدي للغواصات، والقدرة على اختراق الشفرات.

 

كما تم ضم 16 شركة وشخص من الصين وباكستان إلى قائمة الهيئات التي تساهم في الأنشطة النووية والصاروخية الباكستانية.

 

وكانت فرضت الولايات المتحدة في وقت سابق عقوبات على سبعة مسئولين صينيين بسبب "حملة بكين لقمع الديمقراطية" في هونج كونج.

 

محاسبة بكين

وتعد هذه الخطوة الأحدث في جهود واشنطن "لمحاسبة بكين" على ما تصفه بتآكل سيادة القانون في المستعمرة البريطانية السابقة. 

 

ومن جهة أخرى، سلط تقرير استشاري منفصل عن الأعمال التجارية أصدرته إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الضوء على مخاوف الحكومة الأمريكية بشأن تأثير قانون الأمن القومي في هونغ كونغ على الشركات الدولية.

 

يذكر أن  الصين انتقدت بشدة العقوبات الأمريكية الأخيرة على شركات وكيانات صينية، واصفة القرار بأنه انتهاك خطير لقواعد التجارة الدولية.

 

القائمة السوداء

وقالت وزارة التجارة الصينية، إنها "تعارض بشدة" إضافة 23 كيانا صينيا إلى القائمة السوداء الاقتصادية الأمريكية بسبب قضايا من بينها انتهاكات مزعومة لحقوق الإنسان والعلاقات العسكرية.

 

وأوضح متحدث باسم الوزارة في بيان أن إدراج الكيانات الصينية يعد "انتهاكا خطيرا لقواعد التجارة والاقتصاد الدولية" و"قمعا غير منطقي" للشركات الصينية. وأضاف البيان أن الحكومة الصينية "ستتخذ الإجراءات اللازمة لحماية الحقوق والمصالح المشروعة للصين".

 

التورط في انتهاكات

وقالت وزارة التجارة الأمريكية إنها أضافت 14 شركة وكيانا إلى قائمتها الاقتصادية السوداء، وإنها "متورطة في انتهاكات وتجاوزات لحقوق الإنسان".

 

ويُطلب من الكيانات المدرجة على القائمة الاقتصادية السوداء بشكل عام التقدم للحصول على تراخيص من وزارة التجارة وتواجه تدقيقا شديدا عندما تسعى للحصول على إذن لتلقي البضائع من موردين أمريكيين.

 

5 كيانات

وأضافت واشنطن أيضا خمسة كيانات، قالت إنها تدعم بشكل مباشر برامج التحديث العسكري الصينية المتعلقة بأشعة الليزر وأنظمة إدارة المعارك. وحددت أربعة كيانات أخرى بسبب "تصدير ومحاولة تصدير المواد" إلى كيانات خاضعة بالفعل لعقوبات أمريكية.

 

وكانت وكالة "رويترز" ذكرت لأول مرة أن إدارة بايدن كانت على وشك إضافة أكثر من 10 شركات صينية إلى قائمتها الاقتصادية السوداء.

ونقلت وكالة شينخوا الصينية عن خبير جيو- استراتيجي مقيم في كندا قوله إن فرض عقوبات موسعة على الصين قد أدى إلى تراجع العوائد ولا يؤدي إلا إلى تقويض الهيمنة الأمريكية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية