رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الإمارات تتصدر وهذا موقف مصر.. أسوأ الدول في العالم من حيث الازدحامات المرورية | صور

ازدحامات مرورية
ازدحامات مرورية
Advertisements

بعض المدن حول العالم لا تزال تشهد معدلات عالية للازدحامات المرورية، رغم انخفاض معدلات الازدحام المروري بسبب تأثيرات جائحة كورونا، والعمل من المنزل.

 

حركة المرور

وجاءت على رأس قائمة أسوأ دول العالم من حيث الازدحامات المرورية، دولة الإمارات؛ حيث يقضي السائقون وقتًا أطول خلف عجلة القيادة في العالم، والتي قد تعادل نحو 17 يومًا خلال العام، وفق موقع "24/7 Wall" المتخصص بالأخبار الاقتصادية.

 

وبالرغم من الازدحامات المرورية إلا أن الإمارات تعتبر في المرتبة السابعة بين دول العالم من حيث "جودة البنية التحتية للطرق"، فيما تتركز هذه الازدحامات في مدينتي دبي التي يعيش فيها نحو 3.4 مليون نسمة، وأبوظبي التي يعيش فيها 1.8 مليون نسمة.

وجاء ترتيب أسوأ 10 دول حول العالم تعاني من الاختناقات المرورية اعتمادًا على متوسط عدد الساعات التي يقضيها السائق خلف المقود كالتالي:

الإمارات: 406 ساعات سنويًا.

تايوان: 243 ساعة سنويًا.

تركيا: 238 ساعة سنويًا.

هونج كونج: 210 ساعات سنويًا.

 كوريا الجنوبية: 188 ساعة يوميًا.

سنغافورة: 116 ساعة سنويًا.

 المكسيك: 98 ساعة سنويًا.

إسرائيل: 84 ساعة سنويًا.

إيطاليا: 81 ساعة سنويًا.

ألمانيا: 81 ساعة سنويًا.

أثَّر فيروس كورونا على سوق السيارات بشكل عام خاصة على مبيعات الشركات العالمية، ويحرص دائمًا خبراء السيارات على متابعة عوائق كورونا من خلال دراسات تجرى بصفة مستمرة على قطاع السيارات والمرور فى العالم.

 

وفى ذات السياق المتصل أصدرت شركة Tom Tom دراسة جديدة لعام 2020 والتي فحصت الازدحام في 416 مدينة في 57 دولة في ست قارات، والدراسة مثيرة للاهتمام؛ لأنها تظهر تأثير فيروس كورونا الهائل على حياتنا.

 

بفضل الإغلاق في الكثير من المدن حول العالم وطلبات البقاء في المنزل انخفضت نسبة الزحام في 387 مدينة على مستوى العالم؛ حيث انخفضت بشكل كبير في أبريل، واستمرت لمدة شهر أو شهرين على الأقل؛ حيث أغلقت الحكومات المدارس وطلبت من المواطنين العمل من المنزل.

وبينما انتعشت مستويات حركة المرور في العديد من الأماكن؛ فقد كان لدى موسكو أعلى مستوى ازدحام بنسبة 54%، وهذا يعني أن رحلة مدتها 30 دقيقة ستستغرق وقتًا أطول بنسبة 54%.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية