رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

ضبط عاطل قتل زوجة شقيقه في سوهاج

ضبط عاطل
ضبط عاطل
Advertisements

ألقى قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، القبض على عاطل قتل زوجة شقيقه بسبب خلافات عائلية عقب مشادة بينهم بسوهاج.


تلقى مركز شرطة سوهاج بمديرية أمن سوهاج بلاغا من (أحد الأشخاص، مقيم بدائرة المركز) بأنه عقب عودته من عمله عثر على جُثة زوجته بالمنزل وبها طعنات متفرقة.

وتم تشكيل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن سوهاج أسفرت جهوده عن أن وراء ارتكاب الواقعة شقيق زوجها عاطل – مقيم بذات الناحية.

وعقب تقنين الإجراءات وبإستهدافه أمكن ضبطه وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة نظرًا لوجود خلافات عائلية بينهم ولدى قيامه بمعاتبتها حدثت بينهما مشادة كلامية وقامت المجنى عليها بالتعدى عليه بالسب فقام بالإعتداء عليها مستخدمًا سلاح أبيض "سكين" حصل عليه من المطبخ، مما أدى إلى وفاتها وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

عقوبة القتل

ونصت المادة 233 من قانون العقوبات على: من قتل أحدا عمدا بجواهر يتسبب عنها الموت عاجلا أو آجلا يعد قاتلا بالسم أيا كانت كيفية استعمال تلك الجواهر ويعاقب بالإعدام.

كما نصت المادة 234 على: من قتل نفسا عمدًا من غير سبق إصرار ولا ترصد يعاقب بالسجن المؤبد أو المشدد.

ومع ذلك يحكم على فاعل هذه الجناية بالإعدام إذا تقدمتها أو اقترنت بها أو تلتها جناية أخرى، وأما إذا كان القصد منها التأهب لفعل جنحة أو تسهيلها أو ارتكابها بالفعل أو مساعدة مرتكبيها أو شركائهم على الهرب أو التخلص من العقوبة فيحكم بالإعدام أو بالسجن المؤبد

وتكون العقوبة الإعدام إذا ارتكبت الجريمة تنفيذًا لغرض إرهابي.

وتحدثت المادة 235 عن المشاركين في القتل، وذكرت أن المشاركين في القتل الذي يستوجب الحكم على فاعله بالإعدام يعاقبون بالإعدام أو بالسجن المؤبد.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية