رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرض مستشفيات إسرائيلية لهجمات سيبرانية جديدة

هجمات سيبرانية جديدة
هجمات سيبرانية جديدة
Advertisements

أكدت وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم الأحد، تعرض عدد من المستشفيات الإسرائيلية والمنظومة الصحية لهجات سيبرانية جديدة، وقالت الوزارة إنه بعد التقييمات المبكرة والاستجابة السريعة من مركز الإنترنت التابع لها تم وقف المحاولات ولم يقع أي ضرر.

 إعادة أنظمة المستشفى 

بينما أكدت القناة الـ"7″ العبرية، أنه يستمر عمل المركز السيبراني في وزارة الصحة والنظام الإلكتروني الوطني وموظفين آخرين في مستشفى هيلل يافه من أجل إعادة أنظمة معلومات المستشفى إلى العمليات المنتظمة والآمنة في أسرع وقت ممكن.

وأضافت القناة، أنه في الأيام الأخيرة، نفذت وزارة الصحة والنظام الإلكتروني الوطني العديد من الأنشطة مع هيئات في قطاع الصحة لزيادة تعزيز مستوى الحماية مع تحديد نقاط الضعف الجديدة التي يمكن استخدامها للهجمات.

وكانت وزارة الصحة طلبت في وقت سابق، من جميع المستشفيات في إسرائيل الاستعداد تحسبا لتعرضها لهجات إلكترونية جديدة، وذلك عقب هجوم تعرض له مستشفى هيلل يافه في الخضيرة.

وحسب الوزارة فإن الهجوم الإلكتروني الذي وقع على مستشفى هيلل يافه، تسبب في فقدان معلومات يحاول الخبراء استردادها، كما رجحت أن تستمر عملية إعادة جميع منظومات المعلومات عدة أيام، لافتة إلى تأثر إيقاع العمل به إذ لا يستقبل إلا الحالات الطارئة.

خلية سيبرانية

الجدير بالذكر، أن شركة متخصصة في الأمن السيبراني كشفت قبل أيام قليلة عما قالت إنها أخطر خلية سيبرانية إيرانية تمكنت من اختراق أنظمة هيئات وشركات إسرائيلية خلال السنوات الماضية.

وأفادت شركة ”Cyberizen“، بأنها كشفت عن بنية تحتية للتجسس منسوبة إلى مجموعة هجوم إيرانية في إطار تحقيق أجرته، كما عملت المجموعة على التجسس وسرقة المعلومات الحساسة من وجهات مختلفة في إسرائيل في جميع أنحاء الشرق الأوسط، إذ استخدم المهاجمون برمجيات خبيثة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية