رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

والد الشاب المختطف بعد عودته بالدقهلية: رجع لبيته ولأسرته بدعاء الناس الطيبين

والد الشاب العائد
والد الشاب العائد من الخطف ١٢ يوما
Advertisements

قال السيد إبراهيم عبد العباري والد الشاب الذي تعرض للخطف 12 يوما قبل العودة لقرية الروضة بالدقهلية:" عرفت أن محمد عاد بفضل الله أولا وأخير، وبدعاء الناس الطيبين".

 وتابع:"ثقتي بالله كبيرة وكنت متأكد أنه هيعود، ومحمد عمره ما زعل حد، ووفرحتي كبيرة بعودته والحمد لله إني شوفته بخير.

وخرج شباب وسيدات قرية الروضة التابعة لمركز طلخا بمحافظة الدقهلية، مستقلين  سيارات ودراجات نارية ودي جي  لاستقبال الشاب العائد بعد غياب ١٢ يوما،  وذلك عقب إنهائه كافة  إجراءات عودته داخل قسم شرطة القنطرة، وقدمت أسرة الشاب الشكر والتقدير لرجال المباحث على ما بذلوه من مجهود في هذه القضية.

وحمل عدد من شباب  قرية الروضة، الشاب العائد من اختطافه 12 يوما على أكتافهم وجابو يه سيرا على الأقدام حتى إدخاله منزله بالقرية وسط جالة من البهجة والأغاني علي  الدي جي  والرقص وتقديم التهاني له ولاسرته.

وكانت أسرة الشاب محمد السيد - 33 سنة، روت تفاصيل واقعة خطفه على يد مسلحين مجهولين بطريق القنطرة شرق بمحافظة الإسماعيلية.

وقالت الزوجة: حال عودتنا من تقديم واجب التهاني لزميل زوجي على ترعة الحاوي بالقنطرة شرق، يوم ٢ أكتوبر فوجئنا بسيارة ربع نقل تقطع الطريق ويستقلها ٥ أشخاص ٤ منهم مسلحين واستولوا على السيارة الخاصة بزوجي فيرنا وزوجي ولوحوا بقتلي. 

وأضافت الزوجة:" زوجي ليس له أي خلافات مع أحد، ولم أجد منه سوى المعاملة الطيبة على مدار 12 عاما أنجبنا خلالها ولد وبنت توأم، وحررنا محضرا بخطفه.

وتابعت:" ابني كان معانا، وبيسألني على والده أقوله جي إن شاء الله، وهو شاف الواقعة بعينه". 

وقال نجل المخطوف: "فوجئنا بسيارة ربع نقل تقطع الطريق، وهاجمونا ونزلونا من السيارة ورموني على الطريق وأخدوا عربية بابا ومشيوا". 

وكانت مديرية أمن الإسماعيلية تلقت إخطارا بتحرير زوجة محضرا بخطف زوجها "محمد.ال.إ"، ٣٥ عاما، مقيم بقرية الروضة للخطف على يد ٤ أشخاص مجهولين، مؤكدة أن سيارة اعترضت طريقهم أثناء عودتهما وأبنائهما من حفل زفاف أحد أصدقائه بمحافظة الإسماعيلية.

وأوضحت أن مجهولين قاموا بإنزالها والأبناء من السيارة، وخطف زوجها والفرار هاربين وحتى الآن لم يتم التوصل إلى أي معلومة تفيد بمكان الزوج.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية