رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

محافظ الإسكندرية يعتمد المرحلة الثالثة لتنسيق طلاب التعليم الفني

اللواء محمد الشريف
اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية
Advertisements

اعتمد اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، المرحلة الثالثة لتنسيق طلاب الخدمات للتعليم الفني بنوعياته للعام الدراسي 2021 / 2022 بنظام الثلاث سنوات والخمس سنوات. 

وذلك بناءً على أعداد المدارس الفنية والفصول والورش والمعامل المتاحة بالتعليم الفني الصناعي والزراعي والتجاري والفندقي، وفرص التدريب بالتعليم المزدوج.

وأكد الدكتور محمد سعد، مدير مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، أنه بالنسبة لتنسيق الخدمات للطلاب الحاصلين على مجموع أقل من 165 درجة؛ فإنه متاح التقديم في خدمات المدارس الصناعية (من درجات 153.5 حتى 164.5) بجميع الإدارات عدا إدارة برج العرب، والطلاب الحاصلين على إعدادية إدارة برج العرب التعليمية فقط  (من 150 حتى 159.5) التقدم لمدرسة برج العرب الصناعية. 

 

المدارس الزراعية والتجارية

وبالنسبة لخدمات المدارس الزراعية والتجارية (من 140 حتى 164.5) بجميع الإدارات عدا إدارة برج العرب، وللطلاب الحاصلين على إعدادية إدارة برج العرب التعليمية فقط (من 140 حتى 159.5) التقدم لمدرسة برج العرب الزراعية.

 

وفى سياق متصل، استقبل اللواء محمد الشريف محافظ الإسكندرية، بمكتبه أمس، برافين أجراوال مدير برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في مصر، وذلك لبحث مجالات التعاون الثنائى بين الجانبين، بحضور آلاء الزهيرى مسئول العلاقات مع الجهات الحكومية بالبرنامج. 

ورحب المحافظ بمدير برنامج الأغذية العالمي، لافتًا إلى أن هذا اللقاء الأول مع برنامج الأغذية العالمي، وأعلن عن رغبته في تعزيز التعاون والتنسيق والعمل المتميز بين المحافظة والبرنامج الذى يعد من أفضل الشركاء الدوليين، مرحبا بأي شراكة مستقبلية للتوسع في البرنامج بالمحافظة.

وأضاف المحافظ أن مصر حريصة على تقديم كامل الدعم والرعاية لدعم الأسر الأولى بالرعاية، مشيرًا إلى أن محافظة الإسكندرية لديها قاعدة بيانات هي الأولى من نوعها لتكون نموذج يحتذي به بين محافظات مصر لدعم الأسر الأولى.

وأكد "الشريف" أن المحافظة على أتم استعداد لتقديم كامل الدعم للتنسيق بين رجال الأعمال والمستثمرين وبرنامج الأغذية العالمي، مشيرًا إلى أنه سيتم التنسيق بين الجانبين لمناقشة اقتراحات المنظمة وجدول أعمالها بنطاق محافظة الإسكندرية وعقد لقاءات لتبادل الخبرات.

من جانبه؛ أكد برافين أجراوال على أهمية الدور الذى تقوم به الدولة المصرية لرعاية الأسر الأكثر احتياجًا، وكذلك أهمية المشروع القومى العملاق الخاص بحياة كريمة لتحسين حياة الملايين من الأسر المصرية في القرى والمحافظات المستهدفة. 


وأوضح أن المنظمة تعمل علي دعم (17) ألف أسرة بقيمة تقدر نحو (5) ملايين، كما أن هناك تعاونًا كاملًا بين المنظمة والمبادرة الرئاسية "حياة كريمة" بالإضافة إلى دعم ومساهمة وتشارك مع الأكاديمية البحرية لتمكين الشباب الأكثر احتياجًا ومساعدتهم من خلال الخبراء والمتخصصين على مواكبة سوق العمل الحديث وتأهيلهم بشكل جيد.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية