رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الأردن يكشف سر المياه الحمراء في البحر الميت

البحر الميت
البحر الميت
Advertisements

كشفت مسؤولة أردنية، اليوم الأحد، نتائج فحوصات المياه الحمراء التي ظهرت في البحر الميت، وأثارت تساؤلات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا.

مياه حمراء 


وأوضحت الأمينة العامة لسلطة وادي الأردن منار محاسنة، أن نتائج فحوصات المياه الحمراء التي ظهرت في البحر الميت، أظهرت ان سبب تلون المياه باللون الأحمر يعود لمادة المنغنيز، والتي تواجدت بكميات عالية.

 

وأكدت محاسنة لموقع "رؤيا" الإخباري الأردني، أن نتائج فحوصات المياه الحمراء أظهرت أنها لا تشكل أي خطورة.

وأشارت إلى وجود جهات أخرى قامت بأخذ عينات للمياه الحمراء لإجراء الفحوصات، ولم تبلغ بعد بنتائج الفحوصات.

وكان سكان منطقة بالأغوار الجنوبية بمحافظة الكرك الأردنية، قد تفاجأوا قبل أسبوعين، بظهور برك من مياه حمراء اللون مجهولة المصدر، قرب البحر الميت.

عيون المياه 

وحسب السكان، فقد لوحظ وجود تجمع للمياه وقد صبغت كاملة باللون الأحمر وتبين أنها تنبع من عيون الماء في أعلى الجبال بغور الحديثة وتتجمع في أجزاء من الحفر الانهدامية التي تشكلت بعد انحسار مياه البحر الميت على مدى سنوات.

 

 منطقة البحر الميت 

ووقتها قال الناطق باسم وزارة المياه الأردنية عمر سلامة، إن البركة الحمراء التي ظهرت في منطقة البحر الميت معزولة عن البحر، ولا تصب فيه، وبيّن أن فرقا مختصة من وزارة المياه أخذت عينات لفحص البركة التي تحوي المياه الحمراء، وتم إرسالها إلى المختبرات لتحليلها والتأكد من مصدرها، وسيتم الإعلان عن النتائج فور صدورها.

ومنذ سنوات، تنحسر مياه البحر الميت بشكل متسارع ويحطم أرقاما قياسية عالمية في معدل انخفاض مستوى مياهه المقدر بنحو 102 متر سنويا، نتيجة لارتفاع معدل التبخر وانخفاض معدلات هطول الأمطار بالإضافة لتراجع كمية المياه التي كانت تصل للبحر الميت من نهر الأردن، نتيجة إقامة السدود والتجمعات المائية والمشاريع على منابع أنهار بحيرة طبريا الواقعة ضمن مسار نهر الأردن الذي كان يغذي البحر الميت.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية