رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تراجع أسهم كبرى شركات صناعة السيارات الكهربائية

صناعة السيارات الكهربائية
صناعة السيارات الكهربائية
Advertisements

ارتفعت أسهم كل من  Nio وXpeng شركات صناعة السيارات الكهربائية في الصين، حيث  قفزت عشرات الآلاف من الشركات إلى العربة مع نمو هذه الصناعة، وفقًا لقاعدة بيانات الأعمال Qichacha.

 

 ووفقا لما نشرته   تقرير لـ Qichacha أن عدد الشركات الصينية الجديدة المتخصصة في سيارات الطاقة الجديدة ارتفع بمقدار 81000 شركة هذا العام حتى منتصف أغسطس، ليصل الإجمالي إلى أكثر من 321000 شركة.

وأظهرت قاعدة البيانات أن النمو هذا العام يأتي بعد دخول 78600 شركة إلى القطاع في عام 2020، في ذروة جائحة فيروس كورونا في الصين.

وتشير التقارير إلى أن سيارات  الطاقة الجديدة عامة تتكون أساسًا من السيارات التي تعمل بالكهرباء النقية، والسيارات الهجينة وتعد الصين أكبر سوق للسيارات في العالم، وقد بات لديها هدف متمثل في أن تكون 20٪ من السيارات الجديدة المباعة مركبات طاقة جديدة بحلول عام 2025.

 

اندماجات مرتقبة

وتراجعت أسهم كبرى شركات صناعة السيارات الكهربائية أمس الاثنين، بعد أن أشارت وزارة الصناعة وتكنولوجيا المعلومات الصينية إلى أنه قد يكون هناك اندماج في القطاع.

وقال الوزير شياو ياكينغ في مؤتمر صحفي: "يجب أن تكون أعمالنا أكبر وأقوى".

وأضاف الوزير، وفقًا لترجمة CNBC للنسخة الصينية: "في الوقت الحالي، عدد شركات سيارات الطاقة الجديدة كبير جدًا، وهي في حالة صغيرة ومبعثرة".

ومن جهته، قال تو لي، مؤسس شركة Sino Auto Insights الاستشارية ومقرها بكين: "هذه مجرد النسخة 2.0 من الحكومة المركزية التي تتطلع إلى خفض عدد الداخلين كما فعلوا عندما حدوا من تراخيص التصنيع والتصاريح في عام 2017".

وأضاف: "من المحتمل أنهم رأوا تراكمًا وعددًا كبيرًا جدًا من العلامات التجارية التي لن تكون قادرة على التنافس في السوق.. لقد حدث هذا غالبًا في السوق الصينية عبر القطاعات ويؤدي إلى سباق نحو القاع حيث تتنافس الشركات على السعر فقط".

ويتوقع أن يستفيد كبار مصنعي السيارات الكهربائية في الصين مثل Nio وXpeng Li Auto وBYD المدعومة من الملياردير وارن بافيت، من الجهود المبذولة لتعزيز الصناعة "لأنها ستقضي على المنافسين المحتملين وربما تسمح لهم باكتساب فريق أو تقنية لتعزيز منتجاتهم".

 

استثمارات غزيرة

وجدت قاعدة بيانات Qichacha أن المستثمرين ضخوا أكثر من 82 مليار يوان (12.7 مليار دولار) في 50 مشروعًا متعلقًا بالسيارات الكهربائية في النصف الأول من هذا العام في الصين.

وأظهر التقرير أن شركة BYD احتلت المرتبة الأولى من حيث المبالغ التي تم رفعها. لكن الشركات الخمس الكبرى الأخرى احتوت على أسماء لها صلات بمطوري العقارات المثقلين بالديون مثل Evergrande، وشركة السيارات الكهربائية Faraday Future التي كافحت الإفلاس.

وفي العام الماضي، قفزت شركات التكنولوجيا مثل Huawei وBaidu وXiaomi إلى سباق السيارات الكهربائية من خلال شراكات تجارية واستثمارات.

وارتفعت أسهم Nio بأكثر من 1000٪ في عام 2020 بعد ضخ رأس مال قدره 7 مليارات يوان (مليار دولار) من قبل مجموعة من المستثمرين بقيادة الدولة. وأعلنت Xpeng أنها تلقت 500 مليون يوان كتمويل من الذراع الاستثمارية لمقاطعة قوانغدونغ، حيث يقع مقر الشركة الناشئة.

لكن أسهم Nio المدرجة في الولايات المتحدة تراجعت بنسبة 22٪ حتى الآن هذا العام، بينما انخفضت أسهم Xpeng المدرجة في نيويورك بنسبة 10٪ في نفس الفترة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية