رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

كان بيساعدني في مصاريف البيت..والد ضحية سرقة التوكتوك بالغربية يروي مأساة نجله|فيديو

واقعة ضحية سرقة التوكتوك
واقعة ضحية سرقة التوكتوك بالغربية
Advertisements

رصدت كاميرات “فيتو” في بث مباشر ردود أفعال أهالي قرية العتوة بمدينة قطور بعد وفاة  الطفل إسماعيل السيد ضحية الخطف الذي بترت ساقاه على إثر تقييده لمدة طويلة بالحبال بعد سرقة التوكتوك الخاص به في الغربية

وفي موكب جنائزى مهيب شيع أهالي قرية العتوه البحرية  التابعة لمركز قطور بمحافظة الغربية، جنازة الطفل إسماعيل السيد  إلى مثواه الأخير، الذي توفي خلال تحضيره لإزالة جلطة على عضلة القلب عقب تعرضه لحادث مأساوي تسبب في بتر قدميه ويده.

منع وصول الدم إلى أطرافه

وقال السيد محمد والد الطفل اسماعيل ان نجله تعرض للاعتداء من قبل أحد الأشخاص، لسرقة «التوكتوك» قيادته، حيث أقدم المتهم على خطف الطفل وتوثيقه بالحبال لأكثر من 24 ساعة، ما نجم عنه بتر في قدميه ويديه، بسبب منع الحبل وصول الدم إلى أطرافه، وتم إلقاء القبض على المتهم، وتحرير المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

وأضاف أن الطفل خضع لإجراء الفحوص والتحاليل، التي ترتب عليها دخوله المستشفى الفرنساوي بجامعة طنطا، قسم العناية المركزة، لإصابته بصدمة جرثومية في الدم ومشاكل في التنفس ووجود جلطات في عضلة القلب، وفور تجهيزه لإجراء العملية الساعة الرابعة من عصر أمس، وافته المنية قبل إجراء العملية.

كافة أوجه الدعم الاجتماعية والطبية للطفل

يذكر أن محافظة الغربية قدمت كافة أوجه الدعم الاجتماعية والطبية للطفل من خلال وحدة حماية الطفل، حيث تم التوجيه بتدبير أطراف صناعية ونقله إلى مستشفى قطور المركزي لإجراء كافة الفحوصات، والاطمئنان على صحته ثم تم نقلة إلى مستشفى جامعة طنطا  عقب التنسيق مع مكتب محافظ الغربية والوحدة العامة لحماية الطفل.

حيث تم إجراء الفحوص والتحاليل والتي ترتب عليها إدخاله مستشفى الفرنساوي قسم العناية المركزة لإصابته بصدمة جرثومية في الدم ومشاكل في التنفس ووجود جلطات في عضلة القلب، وفور تجهيزه لإجراء العملية اليوم الساعة الرابعة عصرا وافته المنية قبل إجراء العملية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية