رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الصحة تكشف سبب انخفاض الوفيات بالموجة الرابعة لفيروس كورونا.. وموعد ذروة الإصابات

فيروس كورونا
فيروس كورونا
Advertisements

أكدت وزارة الصحة اتخاذ الاستعدادات الكاملة  لمواجهة الموجة الرابعة من فيروس كورونا والتي بدأت في مصر منذ نهاية أغسطس للماضي مع وجود زيادة مستمرة في عدد الإصابات مشيرة الي أن ذروة الإصابات متوقع أن تكون في نهاية  شهر سبتمبر الجاري وأول أكتوبر القادم.


الاستعداد للموجة الرابعة

وأوضحت أن تلك الاستعدادات تشمل توفير مخزون الأكسجين الاستراتيجي في المستشفيات وتم شراء "تانكات" اضافية كما تم توفير خطوط أدوية جديدة لعلاج فيروس كورونا ضمن تحديث بروتوكول العلاج والتي تحقق نسب شفاء مرتفعة من الالتهاب الرئوي في مدة ٤٨ ساعة وهو عبارة عن حقنة يحصل عليها الحالات المتوسطة والشديدة من مصاب كورونا ويصاحبه أمراض مزمنة.

سبب انخفاض الوفيات

وأكدت  وزارة الصحة أنه مع زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا لم تزيد عدد الوفيات وأرجعت عدم  تضاعف عدد الوفيات خلال الفترة الحالية رغم زيادة أعداد الإصابات نتيجة حصول عدد كبير من المواطنين  علي اللقاحات منهم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وتوفير بروتوكول العلاج الحديث

واشارت الي أن أسرة الرعاية المركزة تكفي اعداد المرضى في كل المستشفيات وكذلك الأطقم الطبية لا يوجد نقص فيها.

وأوضحت الدكتورة نها عاصم، مستشار وزير الصحة للبحث العلمي، أن الأبحاث العلمية على أدوية علاج فيروس كورونا يوميا مستمرة على المستوى المحلي والدولي مشيرة إلى أن أحدث بروتوكولات العلاج وفرت نوع من العلاج المناعي وتم توفيره في بروتوكول العلاج المصري وتحقق نسب شفاء مرتفعة.

وتابعت أن تلك الأدوية تعمل علي تقليل نشاط الفيروس في الجسم أثناء مهاجمة الجسم وتقليل الآثار التي يحدثها قبل أن يكون هناك رد فعل من الجسم.

وشجعت مستشار وزير الصحة للبحث العلمي على تلقي لقاح فيروس كورونا وعدم الخوف منه موضحة أن أمراض السكر والضغط والقلب والسرطان وأصحاب الأمراض المناعية عليهم الإقبال على تلقي اللقاح.

متحور دلتا

أكدت وزيرة الصحة والسكان هالة زايد  رصد متحور دلتا بجميع دول العالم ولذلك تم إدراج أدوية جديدة في بروتوكول علاج لفيروس كورونا بإضافة عقار "مونوكرونال أنتي باديز"  مؤكدة توفير 15 ألف جرعة بقيمة 50 مليون دولار.

وأضافت أنه يعتبر العقار أكثر فعالية لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد والذي يساهم في خفض 70% من وصول المصابين للحالات المتأخرة والوفاة، وذلك ضمن استحداث بروتوكول علاج فيروس كورونا في نسخته الخامسة.

وأوضح الدكتور حسام حسني، رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا، أن العقار يستخدم لعلاج كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والأورام، والأطفال المصابين بأحد الأمراض المزمنة شرط أن يتجاوز وزنهم 40 كيلوجرامًا.

ولفت "حسني" إلى أن العقار سريع المفعول ويتكون من جرعة واحدة، يتلقاها المريض داخل المستشفيات خلال أول 10 أيام من إصابته بفيروس كورونا المستجد، مشيرًا إلى أن المريض يمكن أن يتلقى لقاح فيروس كورونا بعد 90 يومًا  3 أشهر من تلقيه العقار.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية