رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فوز فاييكانو وأوساسونا على غرناطة وقادش في الليجا

فاييكانو وغرناطة
فاييكانو وغرناطة
Advertisements

نجح فريق رايو فاييكانو في تذوق طعم الانتصار الأول له في الليجا هذا الموسم، مساء اليوم الأحد، بعد أن اكتسح ضيفه غرناطة برباعية نظيفة، ضمن مواجهات الجولة الثالثة ببطولة الدوري الإسباني.

فاييكانو وغرناطة

وعلى ملعبه (فاييكاس) في مدريد، أكرم رايو فاييكانو ضيافة غرناطة وأمطر شباكه بـ4 أهداف دون رد، حملت توقيع كل من ألفارو جارسيا وأوكسار تريخو (ركلة جزاء)، وراندي نتيكا، وسانتي كوميسانا في الدقائق 3 و23 و43 و58 على الترتيب.

ويعد هذا الانتصار هو الأول للفريق العائد مجددا للدرجة الأولى، بعد خسارتين متتاليتين، ليحصد أول 3 نقاط له ويحتل المركز العاشر مؤقتا.

وفشل الفريق الأندلسي في تحقيق أي انتصار هذا الموسم، حيث اكتفى بتعادلين، ثم خسارة اليوم، ليظل رصيده نقطتين في المركز الـ17.

قادش وأوساسونا

وفي مباراة أخرى أقيمت في نفس التوقيت، فشل قادش في حصد انتصاره الأول هذا الموسم، بعد أن كان متقدما على ضيفه أوساسونا حتى الدقائق الأخيرة بنتيجة (2-1)، قبل أن يسقط في النهاية خاسرا (2-3) في سيناريو درامي شهده ملعب (رامون دي كارانزا).

تقدم أصحاب الأرض في النتيجة بفضل المهاجم الشاب أليكس فرنانديز في الدقيقة 16، قبل أن يتعادل لاعبو أوساسونا في الدقيقة 60 من ركلة جزاء بتوقيع كيكي.

ولكن عاد قادش للتقدم في النتيجة بعد 6 دقائق بنفس طريقة هدف تعادل أوساسونا، عن طريق أليكس فرنانديز أيضا.

وعندما كان الجميع يتأهب لنهاية اللقاء، قلب الضيوف القادمون من مدينة بامبلونا الطاولة على أصحاب الأرض بهدفين قاتلين في الوقت المحتسب بدلا من الضائع بتوقيع روبرتو توريس، ركلة جزاء، ومن بعده دافيد جارثيا.

وبهذا يُفرط قادش في فرصة حصد الانتصار الأول، ليتكبد الفريق خسارته الأولى هذا الموسم بعد تعادلين متتاليين، ويتجمد رصيده عند نقطتين يحتل بهما المركز الـ12.

أما أوساسونا فتذوق طعم الفوز الأول له في الموسم بعد تعادلين متتاليين أيضا، ليرفع رصيده إلى 5 نقاط يقفز بها للمركز الثامن مؤقتا.

وكان فريق برشلونة قد حقق فوزا صعبا مساء اليوم الأحد ضمن نفس الجولة على نظيره خيتافي بهدفين مقابل هدف.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية