رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد تأجيله بسبب تفجيري كابول.. البيت الأبيض يحدد موعد لقاء بايدن وبينيت

بايدن
بايدن
Advertisements

أعلن البيت الأبيض، إرجاء لقاء الرئيس الأمريكي جو بايدن ـ رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت للغد بسبب الوضع في أفغانستان، بعدما تسبب تفجيري كابول في حالة من التوتر.

وعن أسباب تأجيل الاجتماع أكد البيت الأبيض أن الوضع في أفغانستان، وما حدث من انفجارات اليوم قرب المطار، في العاصمة الأفغانية كابول هو سبب تأجيله.

 

وكان من المقرر أن يجتمع بينيت مع بايدن في المكتب البيضاوي في الساعة 11.30 صباحا بتوقيت الساحل الشرقي الأمريكي لمناقشة قضايا على رأسها البرنامج النووي الإيراني.

 

ووقع انفجاران اليوم الخميس في محيط فندق بارون على مقربة من بوابة مطار كابل الدولي، في الوقت الذي أكدت فيه حركة طالبان عدم امتلاكها أي معلومات حول الانفجارين.

 

الضحايا الأمريكيون والمدنيون

 


ووصف المتحدث باسم البنتاجون، في تصريحات أدلى بها على خلفية الحدث الهجوم بـ"المعقد"، حيث أودى بحياة عدد من الجنود الأمريكيين والمدنيين، وقال: "نستطيع تأكيد أن انفجار مطار كابل أوقع عددا من الضحايا الأمريكيين والمدنيين".

 

وكان قد نشر رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت صورة عبر حسابه في موقع "تويتر" وعلق عليها بالقول إنه يصلي قبيل لقاءاته في واشنطن.

 

صلاة الفجر 

وقال بينيت في الصورة التي ظهر فيها وهو ينظر عبر نافذة، إن "رئيس الوزراء بينيت يصلي صلاة الفجر في واشنطن قبيل لقاءاته المرتقبة اليوم مع وزيري الخارجية والدفاع الأمريكيين ومستشار الأمن القومي الأمريكي".

 

وكان بينيت وصل مساء أمس إلى واشنطن، في أول زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة، بعد تسلمه منصبه.

 

وسبق لبينيت أن أعلن أنه سيتحدث مع الرئيس الأمريكي جو بايدن حول سبل وقف ما وصفه بتقدم إيران السريع نحو تصنيع قنبلة نووية.

 

وكان  أكبر ولايتي، مستشار المرشد الإيراني، علي خامنئي، للشؤون الدولية، هدد تل أبيب قائلا ان اي تهديد اسرائيلي ضد سفينة الوقود المفترض إرسالها إلى لبنان سيتم الرد عليه بشكل حاسم وبصورة غير متوقعة.

 

النقص الحاد في المواد البترولية

وشدد علي أن مصالح لبنان جزء لا يتجزء من مصالح طهران خاصة بعد تعرض بيروت لأزمة طاحنة بسبب النقص الحاد في المواد البترولية.

 

وقال ولايتي إن موقف أمين عام "حزب الله" اللبناني، حسن نصر الله، وعمل إيران في إرسال الوقود إلى لبنان فريد ومهم للغاية إقليميا ودوليا، وكدولة صديقة قريبة من لبنان، فهذه خطوة إيجابية تم اتخاذها".

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية