رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

إثيوبيا تخطط لتصدير الكهرباء إلى ثلاث دول

إثيوبيا تخطط لتصدير
إثيوبيا تخطط لتصدير الكهرباء إلى ثلاث دول
Advertisements

تستهدف إثيوبيا إيرادات تبلغ 138 مليون دولار من مبيعات الطاقة الكهربائية لثلاث من دول الجوار خلال العام المالي المقبل.

هيئة الكهرباء الإثيوبية

وقال منليك جيتاهون  مدير إدارة التسويق وتطوير الأعمال والمبيعات بهيئة الكهربائية الإثيوبية، إن بلاده تخطط لتصدير 1.63 مليار كيلووات/ ساعة من الكهرباء لـ السودان وجيبوتي وكينيا خلال الموازنة المالية الإثيوبية الحالية.

وتبدأ السنة المالية الإثيوبية في الـثامن من يوليو وتنتهي في الـ30 من يونيو كل عام.

وأوضح جيتاهون أن بلاده ستقوم بتزويد السودان مقدار 1.1 مليار كيلووات بقدرة مالية تبلغ 55.48 مليون دولار، بينما سيتم تزويد جيبوتي 527.4 مليون كيلووات في الساعة بتكلفة 34.1 مليون دولار.

كينيا 

وأضاف أن بلاده تخطط أيضا تخطط لتزويد كينيا بـ 695 كيلووات من الكهرباء، حيث لم تبدأ صادرات الطاقة حتى الآن إلى كينيا لكنها تخطط في هذا العام لكسب 48.65 مليون دولارمنها جراء تصدير الطاقة والمقرر في يناير المقبل.

وتابع" بخلاف الدول الثلاث، تعمل إثيوبيا على إقامة علاقات ثنائية بالربط الكهربائي مع كل من أرض الصومال وتنزانيا وجنوب السودان ودول أفريقية أخرى"

وكانت هيئة الكهربائية الإثيوبية قد كشفت الإثنين عن خطط لبناء 71 مشروعا لتوليد الطاقة الكهربائية بتكلفة مالية 40 مليار دولار خلال العشر سنوات القادمة بينها 16 مشروعا لتوليد الطاقة من المياه.

وقالت إن تلك الخطط تضم أيضا 24 مشروعا لتوليد الطاقة من الرياح و17 مشروعًا للطاقة الحرارية الأرضية و14 مشروعًا للطاقة الشمسية.

بنك التنمية الأفريقي

وأضافت: الخطط سيتم تمويلها من خلال شراكات الخاصة والعامة، وبنك التنمية الأفريقي، والبنك الدولي، وشركاء آخرين في التنمية، ومؤسسة الطاقة الكهربائية الإثيوبية والحكومة الإثيوبية،.

وقالت شركة الكهرباء الإثيوبية،قبل  أيام،بعض الدول الأفريقية بينها السودان أعربت عن اهتمامها بشراء الكهرباء من إثيوبيا.

وأوضحت أن السودان يريد شراء ألف ميجاوات من الكهرباء.

وكانت أعلنت وزارة الخارجية السودانية، اليوم الثلاثاء، أن الأمم المتحدة وافقت على طلب الخرطوم بسحب قوة حفظ السلام الإثيوبية الموجودة في منطقة أبيي.

قوات مؤقتة

وأوضحت الخارجية السودانية في بيان لها، أن الوزيرة مريم صادق المهدي عقدت مؤتمرا افتراضيا مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بارفيت أنيانقا، وناقشت معه تطورات الأوضاع في منطقة أبيي والقوة الأمنية المؤقتة هناك "يونيسفا".

وأكد بيان الخارجية السودانية، أن الطرفين اتفقا على سحب القوات الإثيوبية من أبيي خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، وتعهدت "المهدي" بتسهيل خروج القوات الإثيوبية ورحبت بـ"استجابة الأمم المتحدة وتفهمها لطلب السودان القاضي باستبدال القوات الإثيوبية بدول أخرى، للمساهمة في حفظ السلام".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية