رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"سعفان" يسلم وثائق تأمين ضد الحوادث للعمالة غير المنتظمة ببورسعيد| صور

وزير القوى العاملة
وزير القوى العاملة ومحافظ بورسعيد
Advertisements

سلم محمد سعفان وزير القوى العاملة واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد ، اليوم الأحد، وثائق تأمين ضد الحوادث لعدد ٥٠٠ عامل من فئة العمالة غير المنتظمة، فى إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية الكاملة لهذه الفئة خاصة هذه الفترة نتيجة تداعيات فيروس الكرونا  المستجد على العمال.

و سلم "  وزير القوى العاملة " و" محافظ بورسعيد " عدد من شهادات التخرج لمتدربي برنامج ريادة الأعمال، وعدد من ماكينات الخياطة لمتدربي تفصيل الملابس ببرامج التدريب، وايضا تم توزيع شنط على خريجى المتدربين فى التوصيلات الكهربائية بسيارة التدريب المتنقلة بجراج حي الزهور.

وأعرب "وزير القوى العاملة " عن بالغ سعادته لتواجده مع عمال مصر، مشيرا أن العمال هم قلب مصر النابض الذي يعمل على رفع شؤون مصر في كل المجالات، مؤكدا ان هناك اهتمام كبير بالعمالة الغير منتظمة خلال هذه الفترة بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

واستكمل وزير القوى العاملة " نحن  نقدم وثيقة التأمين للعمالة الغير منتظمة لتأمين حياتهم تحسبا لأي ظروف لا قدر الله ولتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية لهم ولأسرهم، مؤكدا أن هناك تواصل  بين مديرية القوى العاملة ببورسعيد والعمالة الغير منتظمة للحفاظ على حقوقهم وتلبية احتياجاتهم، موجها الشكر لمحافظ بورسعيد على تبنيه لكافة مشروعات القوى العاملة خلال السنوات الماضية.

 

وأضاف الوزير " أننا نحتاج خلال هذه الفترة للوعي الكافي بجهود الدولة، وأنه تم إلغاء قرار عدم التأمين على العمالة غير المنتظمة، وأصبح التأمين على العامل غير المنتظم أول أولويات الوزارة، فى إطار توجهات الدولة المصرية بتوفير حياة كريمة لجميع فئات المجتمع، لافتا ضرورة أن يدرك العامل أهمية وثيقة التأمين والتى تضمن له ولأسرته حياة كريمة وتعينه على مصاعب الحياة فى حالة حدوث أى مكروه لاقدر الله، موضحا أن بورسعيد كانت أولى المحافظات التى قامت بتوزيع وثائق تأمين حوادث شخصية أثناء تنفيذ مبادرة " صيادي مصر "  والتى تم تنفيذها تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية.  
 
وخلال كلمته، وجه "محافظ بورسعيد" الشكر لوزير القوى العاملة على جهود تنفيذ مختلف المبادرات لجميع فئات العمالة ببورسعيد، والتى تهدف لتحسين معيشة العمال وتوفير حياة كريمة لهم، قائلا " أن ثقة القيادة السياسية فى إمكانات وقدرات العامل المصرى كانت أساس تنفيذ هذه الإنجازات خلال ال٧ سنوات الماضية "، مشيرا لخطوات تنفيذ حياة كريمة على أرض بورسعيد، والتى تم تنفيذها فى حى الجنوب، وتمثلت فى إنشاء مستشفى ٣٠يونيو على أعلى مستوى، وإقامة ٦ وحدات طب أسرة، ومحطة تنقية مياه بتكلفة ٤٤٠ مليون جنيه، موجها الشكر لرئيس الجمهورية على تنفيذ مبادرة " حياة كريمة " بجميع المحافظات.

 كما شهد اللقاء تقديم دروع للوزير والمحافظ من شركة شرق بورسعيد للطاقة تقديرا لجهودهم فى مجالات العمل المختلفة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية