رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

اتصالات الشيوخ: ميكنة الضرائب العقارية يحسن ترتيب مصر

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ
Advertisements

قال النائب حسانين توفيق عضو لجنة التعليم والاتصالات بمجلس الشيوخ، إن تحديث وميكنة العمل بمصلحة الضرائب العقارية، وإتاحة خدماتها عبر منصة "مصر الرقمية"، هو أمر شديد الأهمية للتكامل مع جهود التطوير والتحول الرقمي في المصالح الإيرادية.

 

وأشاد توفيق فى تصريحات للمحررين البرلمانيين، بتوجيهات الحكومة بضغط الجدول الزمني لميكنة الضرائب العقارية والتوسع فى الخدمات الالكترونية عبر منصة مصر الرقمية ودراسة تلقى الطعون الضريبية إلكترونيا، لافتا إلى أنها من أكثر المصالح الإيرادية التي تحتاج لمجهود ضخم لإتمام عملية التحول الرقمي، في ظل الاعتماد الكامل على العمل الورقي والدفاتر في المنظومة الحالية.

تدريب العاملين

وشدد توفيق على أهمية تكثيف التدريب للعاملين على التعامل مع التكنولوجيا الحديثة، حتى لا تكون بمثابة عائق للتطوير، موضحا أن التحول الرقمي بمجال الضرائب والجمارك والضرائب العقارية، من شأنه أن يحسن ترتيب مصر في المؤشرات الدولية، وتحسين بيئة الأعمال، وهي من القطاعات التي يجب أن تحظى بأولوية كاملة في عملية التحول الرقمي.

 

وطالب توفيق بعدم تحميل المواطنين والمتعاملين مع الضرائب العقارية أو الضرائب والجمارك، تكلفة التطوير والميكنة من خلال زيادة رسوم التعاملات الإلكترونية، لأن الهدف هو التسهيل على المواطن وليس تحميله مزيد من الأعباء التي تجعله يفضل التعامل الورقي نتيجة ارتفاع تكلفة التعامل الإلكتروني، وهو ما يتعارض تماما مع الهدف من جهود التطوير.

ميكنة الضرائب العقارية 

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن المشروع القومى لتحديث وميكنة منظومة إدارة الضرائب العقارية، يرتكز على تبسيط ودمج ورقمنة الإجراءات من أجل تعزيز الحوكمة، والتيسير على المواطنين بالتوسع في إتاحة الخدمات الإلكترونية؛ بما يتسق مع جهود الانتقال التدريجي إلى «مصر الرقمية» في إطار «رؤية مصر ٢٠٣٠»، لافتًا إلى أن ٨٤ ألف مواطن قدموا إقرارات وحداتهم السكنية هذا العام عبر منصة «مصر الرقمية» خلال ثلاثة أسابيع فقط هى مدة انطلاق هذه الخدمة وحتى انتهاء مهلة تقديم الإقرارات بنهاية مارس الماضى، ومن المقرر إطلاق حزمة جديدة من الخدمات الإلكترونية للضرائب العقارية، بواسطة هذه المنصة بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خاصة في ظل جائحة «كورونا».

وأضاف الوزير، أنه يتم حاليًا تنفيذ مشروعات رقمنة أنظمة العمل والدورة المستندية بمأموريات الضرائب العقارية التى يجرى ربطها آليًا بشبكة داخلية، جنبًا إلى جنب مع تطوير البنية التحتية والتكنولوجية، وقد تم الانتهاء من رفع كفاءة وصيانة ٣١١ مقرًا بالمحافظات خلال العامين الماضيين، موضحًا أننا بدأنا تنفيذ مشروع حصر الثروة العقارية من خلال إنشاء قاعدة بيانات إلكترونية بكل الوحدات العقارية على مستوى الجمهورية، وتصميم الكشوف الرسمية والإخطارات المميكنة، وقد تم الانتهاء من تسجيل ٢٢ مليون وحدة عقارية إلكترونيًا حتى الآن، على النحو الذى يسهم فى زيادة الخدمات الرقمية للمتعاملين مع مصلحة الضرائب العقارية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية