رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس هيئة التنمية الصناعية: تذليل كافة التحديات أمام المستثمرين بجميع المحافظات

زيارة رئيس التنمية
زيارة رئيس التنمية الصناعية لبورسعيد
Advertisements

زار اللواء مهندس محمد الزلاط رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية المنطقة الصناعية بجنوب الرسوة بمحافظة بورسعيد، وذلك  على رأس فريق عمل فنى من مهندسى الهيئة، حيث عقد اجتماعا موسعا مع مستثمري المنطقة تناول استعراض مطالب أصحاب الأراضي الصناعية بالمنطقة والعمل على تذليل العقبات والتحديات التي تواجههم لإقامة مصانعهم.

جاء ذلك تنفيذًا لتوجيهات دولة رئيس مجلس الوزراء بضرورة تكثيف التواصل مع المستثمرين فى مواقع الإنتاج.

وقال الزلاط إن هذا اللقاء يأتي في ضوء تكليفات نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة بشأن تذليل كافة التحديات التى تواجه المستثمرين الصناعيين في كافة محافظات الجمهورية في إطار مساعي الوزارة والهيئة لدعم الاستثمار  الصناعي وتحفيز المستثمرين لضخ استثماراتهم  لتعميق التصنيع المحلي ودعم سلاسل التوريد.

وأضاف أن الاجتماع استهدف بحث التحديات التي تواجه  المستثمرين الصناعيين الحاصلين على أراض صناعية جنوب الرسوة منذ عام 2018 وعددهم ٤٥ مستثمرا والذين تم منحهم مهلة لحين اكتمال المرافق بالمنطقة والتي تم استكمالها مارس الماضي، مشيرًا إلى أنه أصبح على الحاصلين على الأراضي البدء في إجراءات إنشاء مصانعهم واستخراج التراخيص اللازمة بدءا بتراخيص البناء.

وفي هذا الإطار طالب عدد من المستثمرين بمزيد من التيسيرات في الاقساط على الأراضي وتعديل الجدول الزمني للاستفادة المثلى من قرار رئيس الوزراء والخاص بتخفيض الفائدة على أقساط الأراضي الصناعية إلى  ٧% حتى عام ٢٠٢٢، أكد اللواء الزلاط أن الهيئة ستدرس هذا  الطلب والحلول القانونية المتاحة، مشيرًا إلى قيام الهيئة بدراسة طلب المستثمرين برفع القدرة الكهربائية من 150 وات إلى 250 وات.

وأوضح رئيس الهيئة أن استراتيجية الحكومة تهدف إلى تحويل بورسعيد من محافظة تجارية إلى محور تنموي صناعي إنتاجي دعما للتصنيع المحلي وزيادة القيمة المضافة لمنتجات المحافظة.

ولفت الزلاط إلى أن جهود الدولة في هذا الشأن تضمنت تطوير وترفيق المنطقة الصناعية بجنوب الرسوة المقامة على مساحة إجمالية ٣٥٦ فدانا لتكون أحد المحاور التنموية الصناعية في مصر،  مشيرًا إلى أن أعمال الترفيق انتهت بالكامل تقريبا بنسبة تصل إلى ٩٥%، ويتبقى الشبكات الداخلية والتي سيتم الانتهاء منها بالكامل بالتزامن مع بدء المستثمرين  في أعمال الإنشاءات حيث تم ضخ  ٣٥١ مليون جنيه لاستكمال الترفيق بالمنطقة.

وأشار إلى قيام الهيئة بإنشاء أول مجمع للصناعات الصغيرة بالمحافظة بمنطقة جنوب الرسوة على مساحة إجمالية تبلغ ١٨١ ألف م2 حيث تم طرح 118 وحدة صناعية  في إطار المبادرة الرئاسية لدعم المشروعات الصغيرة وإنشاء مجمعات صناعية بكافة محافظات الجمهورية  "مصنعك جاهز بالترخيص" يشمل أنشطة صناعات غذائية وكيماوية وغزل ونسيج تتراوح مساحة الوحدات بالمجمع بين ٤٢٠ م٢، ١٠٨٠ م٢، موضحا ان المجمع تم تخصيص وحداته بالكامل للمستثمرين بالتعاون مع المحافظة في إطار بروتوكول التعاون الموقع معها.

وكشف أن المجمع يستوعب ما يقرب من ألفي عامل من أبناء المحافظة، مشيرا إلى أن نجاح المجمع في بورسعيد في جذب صغار المستثمرين يعد دافعا مشجعا للدولة لمواصلة العمل لتوفير مزيد من الوحدات والأراضي الصناعية لتعزيز التحول الصناعي وتشجيع التنمية الصناعية بالمحافظة.

ولفت الزلاط إلى أن الهيئة على أتم الاستعداد لتقديم كافة أوجه المساندة والمشورة لأصحاب المصانع للبدء فورا في إنشاء خطوط إنتاجهم وتقديم كافة التيسيرات اللازمة لاستخراج التراخيص الصناعية، وتفعيل دور فروع الهيئة لتقديم خدماتها للمستثمرين، وتقديم كافة التسهيلات الإجرائية، مؤكدا في الوقت ذاته عدم سماح الهيئة بتسقيع الأراضي الصناعية أو الاتجار بها بأي شكل من الأشكال. 
 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية