رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أبطاله وموعد عرضه.. كل ما تريد معرفته عن الموسم التاسع من Dexter

Dexter 9
Dexter 9
Advertisements

خلال الساعات الماضية تصدر خبر الإعلان عن عودة مسلسل Dexter بموسم جديد عقب غياب تام لمدة وصلت 8 أعوام من انتهائه ضجة واسعة.. حيث تصدر الخبر تريند موقع التدوينات القصيرة “تويتر” حول العالم، وذلك لأن مسلسل Dexter يعتبر من المسلسلات الأكثر جماهيرية، حيث سجلت مواسمه الثمانية التي عُرضت ما بين عامي 2006: 2013  بإجمالي 96 حلقة تلفزيونية- نسب مشاهدة ضخمة.

 

 مسلسل Dexter

 وتدور أحداث  مسلسل Dexter حول “ديكستر مورجان” الذي يعيش حياة مزدوجة، حيث إنه في العلن محلل لطخات دم ضمن طاقم الطب الشرعي لشرطة ميامي، بينما في الخفاء هو قاتل متسلسل يُشبع رغباته المتعطشة للدماء بتصيد ضحاياه من القتلى وفق قانون صارم وضعه له والده بالتبني.

Dexter


وكشفت شبكة Showtime أخيرًا عن الإعلان الرسمي للموسم التاسع الذي سوف يصدر تحت عنوان Dexter: New Blood في 7 نوفمبر من العام الجاري، ومن المقرر أن يكون إصدارًا محدودًا مكونًا من 10 حلقات فقط، وقد تسبب طرح الإعلان في إثارة موجة جديدة من الجدال بين مُحبي المسلسل، لكن في النهاية ورغم تباين الآراء حول إعادة إحياء المسلسل الشهير هناك عدة عوامل تجعل الموسم الجديد مثيرًا للاهتمام وجديرًا بالترقب والانتظار.

 

واتضح من الأخبار التي تم تداولها حول الموسم التاسع من Dexter وتأكد بطرح المقطع الدعائي الأول الخاص به، أن الموسم الجديد لم يأت لاستكمال أحداث المواسم الثمانية التي سبقته بصورة مباشرة، إنما هو محاولة لإعادة إحياء شخصية القاتل المتسلسل الأشهر في عالم جديد كليًا، إذ تنطلق الأحداث بعد مرور بضع سنوات لتستعرض الحياة البديلة التي اختارها ديكستر مورغان لنفسه بإحدى القرى المُنعزلة، حيث يعيش متخفيًا باسم جيم ليندزي بعدما قطع كل صلة تربطه بماضيه.

 9 Dexter
وتبيّن من الإعلان الأول للموسم الجديد Dexter: New Blood أن ديكستر قد نجح بالفعل في بناء عالمه الجديد، لا زال بارعًا في ارتداء قناع الشخص الودود المُحب للجميع والمحبوب منهم، عقد صداقات جديدة وارتبط عاطفيًا، هذا العالم الذي سنبدأ في اكتشاف مفرداته وأشخاصه من البداية، وعلى ما يبدو كان هناك حرص على أن يكون مغايرًا في كل شيء لعالمه القديم، فالأحداث هذه المرة تدور ضمن بلدة صغيرة ذات طقس ثلجي شبه منغلقة على ذاتها، على نقيض المواسم الثمانية التي جرت أحداثها وسط ضجيج ميامي وتحت شمسها الحارقة.

 


مايكل سي هول في دور دكستر
وشهدت السنوات الماضية أكثر من محاولة لإعادة إحياء المسلسلات الناجحة وإستمرار شعبيتها.. وأبرز تلك المحاولات كان الموسم الخامس من مسلسل Prison Break الذي جاء مخيبًا للآمال بجميع المقاييس، حتى أن أغلب جمهور المسلسل يفضلون تجاهله والتعامل معه كأنه لم يكن، أما ثاني المحاولات كان فيلم El Camino الذي تقع أحداثه بعد نهاية أحداث مسلسل Breaking Bad، إلا أنه لم يرتق بأي شكل لمستوى المسلسل الأصلي، المُصنف ضمن أفضل الأعمال التلفزيونية في التاريخ.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية