رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

العثور على جثة شاب بأحد شوارع فايد في ظروف غامضة

العثور على جثة شاب
العثور على جثة شاب بأحد شوارع فايد في ظروف غامضة
Advertisements

عثر أهالي " عزبة أبو راضي "  بقرية سرابيوم، التابعة لمركز ومدينة فايد بمحافظة الإسماعيلية،  اليوم الأحد،  على جثة شاب في الثلاثينيات من عمره، ملقاه بأحد الشوارع وبالقرب من نقطة إسعاف بالمنطقة.  

 مدير أمن الإسماعيلية

وكان اللواء منصور لاشين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارا من المقدم محمد البرماوي  رئيس مباحث مركز شرطة فايد، يفيد بعثور الأهالى على  جثة شاب في الثلاثينيات من عمره  ملقاه بالقرب من إحدى نقاط الإسعاف، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث للوقوف على ملابساته ومعاينة المنطقة.  

الإسعاف  

ودفع مرفق إسعاف الإسماعيلية برئاسة الدكتور حسن درويش بسيارة إسعاف لنقل الجثة إلى ثلاجة مستشفى فايد المركزى. 

وبالفحص المبدئي للجنة تبين أن الجثة ترجع لرجل ثلاثيني يدعى " أيمن. م. س  " ويعمل ميكانيكي، ومن سكان قرية سرابيوم.  

شهود عيان  

وقال شهود عيان إن إحدى سيارات الإسعاف قامت بنقل جثة الشاب إلى المستشفى ولم يعرف سبب الوفاة حتى الآن، فيما أشارت مصادر طبية أن هناك شبهة جنائية في الوفاة بعد مناظرة الجثمان الأولى. 

وتحفظت الشرطة على الجثمان وأخطرت النيابة العامة لتولي التحقيقات والتي أمرت بانتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثمان ومعرفة سبب الوفاة. 

حادثة سابقة  

ولقي شاب في العشرينات من عمره مصرعه، في مدينة المستقبل السكنية  بالإسماعيلية،  إثر مشاجرة وقعت بينه وبين مجموعة من الشباب بسبب مشادة كلامية وتراشق بالألفاظ.  

وكان اللواء ياسر نشأت مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية قد تلقي اخطارا من شرطة النجدة يفيد بمصرع شاب في العشرينات من عمره بعد أن ضرب ضربا أفضى إلى الموت  بسبب مشاجرة نشبت بين وبين بعض الشباب بوسط مدينة المستقبل وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الحادث للوقوف على ملابساته، كما تم إخطار النيابة العامة لمعاينة الجثة.   


ودفع مرفق الإسعاف بالإسماعيلية برئاسة الدكتور حسن درويش بعدد من سيارات الإسعاف لنقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الإسماعيلية.   

شهود عيان  

وذكر شهود عيان إن مشادة كلامية وقعت بين الشاب المقتول والذي يدعى" على م "الشهير بـ"وزة " من سكان مدينة المستقبل وبين مجموعة من الشباب الذين يعملون بمنفذ لبيع الخضروات، نتج عنها التراشق بالسباب والألفاظ الخارجة مما نتج عن ذلك تشابك بالأيدي وتسديد عدة ضربات إليه أدت إلى  مصرعه.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية