رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

طلب إحاطة يحذر من حبوب حفظ الغلال

مجلس النواب
مجلس النواب
Advertisements
تقدم الدكتور أيمن محسب، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة للمستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس المجلس، موجها لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الزراعة، بشأن وضع آلية لتوزيع حبوب حفظ الغلال القاتلة، خاصة بعدما أساء البعض استخدامها وأصبحت من وسائل الانتحار وهناك العديد من الحالات على مستوى بعض المحافظات التي كانت تلك الحبوب القاتلة السبب الرئيس في عمليات الانتحار.


وأوضح عضو مجلس النواب، أن هذه الحبوب يتم استخدامها لحفظ الغلال، حيث تتحول من الحالة الصلبة إلى الغازية في وقتٍ لا يتجاوز أسبوع، وبالتالي فإن تأثيرها يكون على الفطريات التي تُصيب حبة القمح، ولكن الفترة الأخيرة شهدت استخدام البعض لهذه الحبوب عن طريق التعاطي مما أسفر عن وفاتهم في الحال نظرا لما تحتويه هذه الحبوب من مادة شديدة السمية.

وأشار عضو البرلمان، إلى أن استخدام هذه الحبوب شائع في المناطق الزراعية ومتوفرة دون رقابة، وتداولها واستخدامها في منافذ بيع المبيدات الحشرية، رغم المناشدة والإبلاغ الرسمي لجميع الجهات المختصة بمدى خطورتها واحتوائها على سم قاتل يسبب الوفاة السريعة، متابعا:" من هذا المنطلق تأتي أهمية وضع اُطر لتوزيع هذه الحبوب وعدم تركها على المشاع، فعلى الرغم من كم ما تمثله من خطورة على الحياة والمناشدة أكثر من مرة والطلب بتقنين التوزيع إلا أنها مازالت تباع دون رقابة".

وشدد محسب، على ضرورة تقنين توزيع هذه الحبوب، فعلى الرغم من اهميتها لحفظ الحبوب ولكن لا يوجد أغلى من الروح، ولهذا يجب بحث إن كان وضعها في وعاء محكم الغلق لا يستطيع أحد فتحه، بالإضافة لضرورة توعية المواطنين بخطورتها وعدم الإقدام على استخدامها، وأن يكون للأسرة دور في ذلك".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية