الإثنين 1 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بحمى التيفود

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

يعد التيفود مرضًا بكتيريًا معديًا سريع الانتشار يصيب الإنسان بسبب تناول الطعام أو الشراب الملوث ببكتيريا سالمونيلا تايفي والتي تغزو الطحال والكبد والمرارة والجهاز الليمفاوي وحسب منظمة الصحة العالمية فإن البكتيريا تصيب ملايين الأشخاص سنويًا في جميع أنحاء العالم.



وهناك فئات معينة هي الأكثر عرضة للإصابة بحمي التيفود:

أعراض حمى التيفود.. يُهدِّد التيفود سكَّان العالم جميعهم خاصَّة في سكان الدول النامية ، خاصَّة في مناطق مثل: أمريكا الجنوبية ، وأفريقيا ، والهند ، وجنوب آسيا.

ويُعَدُّ الأطفال الفئة الأكثر عرضة للإصابة بالتيفود.

ومن العوامل التي تزيد من فرصة الإصابة بالتيفود العمل في مجال الأحياء الدقيقة ، وكذلك التعامل مع أشخاص مصابين بالتيفود أو كانوا مصابين به قبل فترة ، وشرب مياه ملوَّثة بالصرف الصحِّي ، والسفر إلى المناطق التي ينتشر فيها التيفود.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067