الخميس 28 مايو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

إغلاق المدارس والجامعات فى إيران بسبب كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن وزير الصحة الإيرانى إغلاق المدارس والجامعات حتى نهاية السنة الفارسية في 20 مارس بسبب كورونا. 



 

كما دشنت إيران مستشفى ميدانى فى محافظة قزوين شمال البلاد، وذلك لاحتواء أعداد المرضى بفيروس كورونا المستجد، المنتشر فى كافة محافظات إيران وحصد حتى الآن أرواح نحو 92 شخصا، وبلغ إجمالي الإصابات 2922، وشفاء 552، بحسب إحصائية أعلنتها أمس وزارة الصحة الإيرانية وفقا لوكالة إيسنا. 

 

اقرأ أيضا: 

بينهم تميم.. مسئولون طالهم فيروس كورونا

 

وقالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، أن فيروس كورونا المستجد، بات متفشيا بشكل كبير فى إيران، محذرة من قلة التجهيزات الوقائية لعمال الرعاية الصحية فى البلاد.

 

وقال المدير التنفيذى لبرنامج الطواريء الصحية في منظمة الصحة العالمية مايكل راين، في مؤتمر صحفي نقلته قناة (الحرة) الأمريكية، إن "نقص لوازم الوقاية من الفيروس في المستشفيات الإيرانية، يعقد جهود احتواء تفشيه في مدن البلاد.. الوضع لم يعد سهلا، والحد من تفشيه في البلاد، صعب لكنه ليس مستحيلا". 

 

وكشف عن قلق الأطباء والممرضين في المستشفيات الإيرانية، من انعدام الكميات اللازمة من التجهيزات، والإمدادات، وأجهزة التهوية والمساعدة على التنفس، والأكسجين".  

 

وأشار إلى أن زيادة عدد الإصابات والوفيات وإن بدت أمرا سيئا للغاية، إلا أنها تعكس مقاربة أكثر حزما في مجالي المراقبة والكشف، موضحا أن "الأمور تبدو دائما وكأنها تتجه للأسوأ قبل أن تتحسن".  

 

وكانت لجنة مكافحة فيروس كورونا، أعلنت إلغاء إقامة صلاة الجمعة في جميع محافظات إيران، كإجراء وقائى لمنع انتشار كورونا، وذلك للأسبوع الثانى على التوالى، وتعتبر العاصمة طهران ومدينة قم العاصمة الدينية، ومحافظة كيلان هي المناطق التي شهدت تسجيل أكبر عدد من حالات الإصابة وأعداد الوفيات. 

 

وفى وقت سابق أعلنت إيران، أنها ستُفرج مُؤقتًا عن أكثر من 54 ألف سجين، فى محاولة لمنع انتشار فيروس كورونا الجديد "كوفيد 19".  

 

ويتفشى كورونا بسرعة في العديد من المدن الإيرانية، وأصبحت إيران تحتل المركز الثاني بعدد الوفيات جراء هذا الفيروس بعد الصين، والمركز الرابع عالميا على صعيد الإصابات بعد الصين وكوريا الجنوبية وإيطاليا.

 

ودخل الحرس الثورى الإيراني على خط مواجهة الفيروس، حيث أقام مستشفى ميدانى فى مدينة قم بحسب وكالة فارس.  

 

وتواصل المدارس الإغلاق حتى نهاية الأسبوع لمنع تفشى فيروس كورونا، كما علق البرلمان الإيراني جلساته هذا الأسبوع، وحتى إشعار آخر، وقامت فرق طبية بتطهير الأضرحة وشوارع المدينة الإيرانية، كما اتخذت قرارا بخفض ساعات العمل فى جميع الإدارات الحكومية. 

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067