الإثنين 1 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

رئيس الحكومة العراقية: نسمع صوت المتظاهرين ونحميهم من القمع

رئيس وزراء العراق
رئيس وزراء العراق

وجه محمد توفيق علاوي، رئيس الوزراء العراقي المكلف، اليوم الخميس، كلمة أكد فيها سماع صوت المتظاهرين، وحمايتهم من القمع.



وقال علاوي: إن ما يمر به بلدنا العزيز من ظروف صعبة، ومحنة تلد مشاكل إضافية، تستدعي منا المكاشفة والوضوح، والتآزر واستدعاء كلّ جهد ممكن، لأجل السير باتجاه صحيح.

أصحاب القبعات الزرقاء.. مخلب مقتدى الصدر في مظاهرات بغداد

وأضاف علاوي: "إن ما حدث من أوضاع مؤسفة ومؤلمة في اليومين الأخيرين، مؤشر خطير على ما يحدث، وما يمكن أن يحدث، من سقوط شهداء وجرحى في كل سوح الاحتجاج ، وإن هذا الوضع ليس مقبولاً بالمرة" .

وتابع علاوي: "وأن من في الساحات هم أبناؤنا السلميون، الذين يستحقون كل تقدير واحترام، وواجبنا خدمتهم وسماع صوتِهم، لا أن يتعرضوا للقمع والتضييق.

وأكد علاوي "احترام الرأي والرأي الآخر هو أهم ما يجب أن نسعى له في هذه الفترة، ولا أخفيكم، أنني شخصيا لا أرفض أن تتعرض صورتي الشخصية إلى علامة أكس في الساحات، بقدر رفضي واستهجاني ووقوفي التام ضد مهاجمة مَن رفعوا هذه الصورة".

وأشار علاوي إلى أن أولوية الحكومة المقبلة، وتحت البند الأول، هو إجراء تحقيقات جدية بشأن الخروقات التي تعرض لها أبناؤنا، من المتظاهرين والقوات الأمنية، ومحاسبة كل من يقف وراءها، كائنا من كان، ولأيّ جهة انتسب".

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067