الخميس 4 يونيو 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

تركيا تنتظر زلزالاً مدمرا ومخاوف من إبادة إسطنبول على غرار فاجعة 99

صورة من زلزال إيلازيغ
صورة من زلزال إيلازيغ

حذر وزير الداخلية التركى، سليمان صويلو، من زلزال محتمل قادر على تدمير مدينة إسطنبول، تبلغ قوته 7.5 على درجة ريخيتر.



تحذيرات الوزير التركى، دفعت بلدية إسطنبول للإعلان عن تجهيز مراكز أيواء مؤقتة فى حالة حدوث الزلزال المدمر.

وفى هذا السياق أشارت  صحيفة "هبرلار" التركية، نقلا عن بلدية أسطنبول، أنه بإمكان المواطنين التعرف على هذه الأماكن من خلال الدخول على الموقع التالي .

ولفتت الصحيفة التركية، إلى أن هذه التعليمات جاءت عقب تصريحات وزير الداخلية سليمان صويلو، بشأن احتمال وقوع الزلزال المدمر.

طائرة ترصد الدمار نتيجة زلزال تركيا | فيديو

وكان الوزير التركى،  قال قبل أيام إن السلطات تعمل بجدية على سيناريو وقوع زلزال بقوة 7.5 درجات على مقياس ريختر في مدينة إسطنبول.

كما حذر رئيس بلدية إسطنبول،  أكرم إمام أوغلو، من خطر انهيار نحو 22 بالمئة من أبنية المدينة في حال وقوع الزلزال.

والجمعة الماضية، أعلنت السلطات التركية عن زلزال قوي ضرب ولاية "إيلازيغ" قوته 6.8 على مقيا ريختر.

 

وذكرت إدارة الكوارث والطوارئ التركية "آفاد"، في تغريدة عبر "تويتر"، أن مركز الزلزال يقع في قضاء "سيفريجه" بالولاية.

وفي سبتمبر من العام الماضي 2019، ضرب زلزال بقوة 5.8 درجات على مقياس ريختر مدينة إسطنبول وألحق أضرارًا بمئات المنازل في المدينة التي يقطنها نحو 15 مليون نسمة، ودفع بمئات الآلاف من الناس إلى الشوارع.

انتهاء عمليات البحث عن ناجين من زلزال تركيا

ومنذ ذلك التاريخ يحذر خبراء من أن زلزالاً كبيرًا قد يقع في أكبر مدينة بتركيا.

وفي عام 1999، ضرب زلزال بلغت قوّته 7,4 درجات غرب تركيا، ما أسفر عن وفاة أكثر من 17 ألف شخص بينهم ألف في إسطنبول.

 

وتزامنا مع هذه التحذيرات، أصاب عناصر جماعة الإخوان الإرهابية من مختلف فروعها بالمنطقة المقيمون فى أسطنبول حالة من الرعب والهلع، فى ظل عدم معرفة وجهة يفرون إليها حالة تعقدت الأوضاع.

Last Update : 2020-05-23 12:22 PM # Release : 0067