الأحد 5 أبريل 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

وحيد حامد يكشف كواليس جديدة عن فيلم "طيور الظلام" وموقف وطني لعادل إمام

الكاتب وحيد حامد
الكاتب وحيد حامد

قال الكاتب وحيد حامد: إن "طيور الظلام" كان أول فيلم ضد الإسلام المتشدد ومناهضة تيار الإخوان، لافتًا إلي أن تاريخ إنتاج العمل كان يتزامن والجماعة الإرهابة في حالة تمكن وسيطرة علي المجتمع المصري.



وأضاف خلال لقائه ببرنامج "حديث المساء"، المذاع علي قناة "إم بي سي مصر"، أنه تمت محاربة فيلم "طيور الظلام" منذ اللحظة الأولي، سواء من الداخل أو الخارج، لافتًا إلي أن دول الخليج رفضت شراء العمل؛ خوفًا من التيار الإسلامي المتشدد، معقبًا:"قالوا احنا مش هنجيب الهم لنفسنا يعني وريحوا دماغهم".

ولفت: إلي أنه كان من الوارد أن يتعرض الفيلم لمذبحة رقابية حال عرضه في الخارج، من خلال حذف عدد كبير من المشاهد، ولكنه ضد الحذف وأن تظهر الأعمال مشوهة، مشيرًا إلي أنه عندما عرض "طيور الظلام" في القاهرة لاقى صدى طيب جدًا وكانت شجاعة من الفنان عادل إمام أن يجسد شخصية العمل، خاصة أنه يتربع علي عرش الكوميديا، ونجم جماهيري محبوب.

وتابع:"يحسب لعادل إمام أنه بداخله حس وطني وليس مجرد ممثل يقدم أعمال كوميدية، ولكنه فنان صاحب رسالة"، مؤكدًا أن الإنسان الإنتهازي ضد طبيعة الزعيم في الحقيقة. وأكمل:"في هذا الوقت كان اللى ينتج فيلم لعادل إمام يكسب كتير جدًا، وكان يجوا المنتجين يقولولي اكتبلنا فيلم للزعيم وتاخد أجرك 4 مرات، فكان ردى: لما يكون عندى فيلم له هدهوله"، مشيرًا إلي أن عادل إمام لا يزال يتربع علي عرش النجومية والنجم الأوحد.

وأوضح: أنه كان يدرك منذ اللحظة الأولي لفيلم "طيور الظلام" أن الصراع سيكون ما بين الفساد والإخوان، وستكون معركة شديدة جدًا، مشيرًا إلي أن شريف عرفة له إسهامات وبصمات إخراجية في الفيلم تدل علي أنه يمتلك حسا عاليا في خروج المشاهد بهذا القدر من الإتقان، ومشهد مبارزة عادل إمام ورياض الخولي في حديقة الأورمان، يدرس، بين ممثلين عظام، ومخرج متمكن، وكتابة أيضًا متمكنة.

وأشار إلي أنه لا يمكن أن يعمل مع أحد المخرجين إلا إذا كانت تجمع بينهما ألفة وحب، ويشعر تجاهه بأنه يمكن أن يعزفا لحنًا واحد، لافتًا إلي أن مجموعة الأفلام التي قدمها مع شريف عرفة وعادل إمام في أواخر التسعينيات بمثابة علامات مضيئة في تاريخ السينما المصرية .  

Last Update : 2020-03-19 01:13 PM # Release : 0067