X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م
المقاصة يستطلع رأي "ميدو" بانتقال توني للمصري مجلس المحامين ينعي محمد البهنساوي نقيب فرعية شمال الجيزة افتتاح المرحلة الثانية من كوبرى مشاة الهلالي في أسيوط (صور) استمرار الحملات المكبرة لرفع الإشغالات في الفيوم نائب: إجراءات صارمة للشحنات الغذائية المستوردة للحفاظ على صحة المواطنين محافظ قنا يناقش خطة التنمية المتكاملة متوسطة الأجل 2019 /2022 "اتش سى للبحوث": توقعات بخفض البنك المركزي قيمة الفائدة بمقدار 100 إلى 200 نقطة سويلم يرسل خطابات للأندية لتحديد بنود العمومية الطارئة تحرير 41 محضرا بحملة تموينية على أسواق ملوي في المنيا معلول يسافر لتونس.. ويغيب عن مباراة العودة أمام "اطلع برة" "أوراسكوم للتنمية" تواصل تحقيق نتائج تشغيلية ومالية إيجابية في جميع الوجهات فايز بركات: الأخطاء الدوائية تضر ١.٥ مليون شخص سنويًا أبرز قرارات "الوقائع المصرية" اليوم مباحثات بين "العربية للتصنيع" وشركة مجرية للحفاظ على الثروة المائية منتخب كينيا يعين مدربا جديدا قبل مواجهة الفراعنة كريم محسن يطرح ألبومه الجديد "قابل بقي" (فيديو) حساسين: تقرير هارفارد دليل على سير مصر في الطريق الصحيح الكشف على 3856 مريضًا في 3 قوافل طبية مجانية ببني سويف بروتوكول تعاون بين جامعة بنها و"التجاري الدولي" لتجهيز وحدة حضانات جديدة



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الحوادث + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

سيدة بمحكمة الأسرة: طردني في نص الليل من غير ملابس علشان "خلفتي بنات"

الثلاثاء 13/أغسطس/2019 - 07:58 ص
صورة أرشيفية صورة أرشيفية شيماء المحلاوي
 
وقفت "زينب" على باب محكمة الأسرة، تنتظر دورها في الدخول، يبدو عليها علامات الحيرة والحزن؛ فهي شابة في مقتبل العمر يبلغ عمرها الـ35 عاما، تزوجت صغيرة في عامها الـ15 لم تعي ظروف الحياة، فوجئت بحياتها داخل بيت صغير تتحمل فيه أعباء الزوجة التي تعيل زوجها وتقف بجواره لمساعدته على لقمة العيش والكسب الحلال فبعد أن كان "أرزقي باليومية"، حيث يعمل على حمل الأشياء للتجار والزبائن في السوق، أصبح لديه تجارة وفتح محلا كبيرا لتجارة الخضراوات والفواكه..

"أنكر وقفتي معاه ومساعدته على تربية بناتنا الـ5.. فكر في الزواج للمرة الثانية إنجاب الولد وعايز يشغلني خدامة عندها".. كلمات قالتها "زينب" عند سؤالها عن حالها وسبب شكواها لمحكمة الأسرة. 

وقفت "زينب" تسرد شكواها أمام محكمة الأسرة بالجيزة لتنهي هذه الحياة الكئيبة التي تشح بالسواد، ولكي تنجو من بطش زوجها، فهي لم تعد تحتمل مزيدا من الإهانة والضرب، الذي امتزج بالبخل، فقد عزمت أن تنهي هذا الزواج، فلا أمان لشخص جرد زوجته من ملابسها، وطردها خارج منزلها.

بعين قلقة تتفحص كل شيء يحوطها تبدأ الزوجة الشابة في سرد حكايتها: "تزوجته وأنا في سن صغيرة كان يبلغ عمري وقتها 15 عاما لا أعي شيئا عن الحياة والمسئولية، أنا لم أكمل تعليمي في المرحلة الابتدائية، فكر أهلي في زواجي من أول شخص يدق الباب، فكان زوجي "حسن" يكبرني بـ10 سنوات، أرزقي في السوق، عتال، وكنت أساعده وتحملت المشاق والكثير خاصة بعد إنجابنا لأطفال، مرت الأيام وبعد إنجابي لـ 5 بنات، في آخر ولادتي لبنته "مي" كأن القيامة قامت بدأ يهينني ويشتمني حتى تطاولت يداه وهددني بأنه سيتزوج للمرة الثانية، اعتقدت أنه يهدد فقط لكن فوجئت أنه اتفق مع سيدة مطلقة جارتنا على الزواج ووافقت".

وتابعت: "حاولت أن أكذب ما أسمعه وقررته مواجهته لمعرفة حقيقة الأمر فأكد لي، وضربني ومنع عني المصاريف وجردني من ملابسي وطردني في نص الليل".

أنهت الزوجة حديثها: "لم أجد أمامي حلًّا سوى اللجوء لمحكمة الأسرة، وطلبت من المحكمة إلزام زوجي بالمصاريف على بناتي، وحبسه إذا امتنع ومعاقبته، لذا لجأت للقضاء لإنصافي".

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات