X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 17 يونيو 2019 م
الجنايات تواصل محاكمة 6 متهمين بالاتجار بالبشر بالأزبكية «الأتربي»: أزمة جلوبال تليكوم أثرت على المستثمرين في البورصة "المقاولون العرب" يطالب الاتحاد الأفريقي بمساندة الشركات الوطنية البيئة: مشروع قانون "تنظيم النفاذ" حماية لثروات مصر الطبيعية ثالث جلسات محاكمة 6 متهمين في الاتجار بالبشر وتهجير الشباب باحثة: غياب الديمقراطية تشخيص خاطئ لأزمة الشرق الأوسط قطاع الأعمال تبدأ في استغلال الأصول ببيع 8 قطع أراضي و19 محلا سلطات المطار ترحل 18 أفريقيا حاولوا التسلل إلى دول الجوار ننشر مواقيت الصلاة اليوم الإثنين نجم البرتغال يصل مطار القاهرة للمشاركة في دوري النادي الأهلي برلماني: التسول عبر وسائل السوشيال ميديا نصب واحتيال ضوابط تقييم الأراضي وحق الانتفاع والإيجار بالمناطق الحرة في مثل هذا اليوم.. رحلة أول رائد فضاء عربي مجدي الشناوي مديرا فنيا للناشئين بالمصري وحامد الزهار للبراعم رسالة رومانسية من أيتن عامر لزوجها بمناسبة عيد زواجهما دينا الشربيني تنفي خلافها مع شيرين رضا بصورة جديدة فتح اشتراك «علاج الصحفيين» بغرامة للأعضاء القدامى وأسبوعين للجدد برلماني: عقوبات تعمد الغش في إجراء تحاليل المخدرات رادعة حلمي طولان: جنش الأحق بحراسة عرين الفراعنة في أمم أفريقيا



تفضيلات القراء

أهم موضوعات الثقافة + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

«المصرية اللبنانية» تطرح رواية «طعم النوم» لطارق إمام قريبا

الإثنين 10/يونيو/2019 - 09:13 م
«المصرية اللبنانية» محمود سعيد
 
تستعد الدار المصرية البنانية للنشر والتوزيع، لطرح رواية «طعم النوم» للكاتب طارق إمام، حيث أعلنت الدار عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، عن قرب طرحها في منافذها.

ومن أجواء الرواية نقرأ: «أنا حلمُ شخصٍ آخر.أكتب قصتي هذه وأنا نائمة... الناس يعتقدون أننا لكي نحكي قصةً تخصنا ينبغي أن نكون مستيقظين، كأن علينا أن نحمي حياتنا مرتين، حين نعيشها وحين نرويها. وأنا أقول إن أحدًا لا يستطيع أن يروي قصته الحقيقية، أو ما يظنها قصته الحقيقية، دون أن يكون مغمضًا».

ونتابع: «يكتب النومُ هذه القصة، بلغته، لغة يستحيل على يدي المستيقظة أن تمتد إلى معجمها لتصيغ عبارة. إنها إرادته هو، وسواءً تعلمتُ بعض الكلمات أو لم اقرأ حرفًا على الإطلاق، فإنه يسرد هذه الحكاية نيابةً عني، ففي النوم يصبح الجميعُ شعراء».

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات