Advertisements
Advertisements
الخميس 4 مارس 2021...20 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

منذ عام 1789 .. تعرف على مراسم تنصيب أول رئيس أمريكي |صور

خارج الحدود تنصيب جورج واشنطن
تنصيب جورج واشنطن

أحمد علاء و وكالات

تنصيب الرئيس الامريكي من الأحداث التي تلقى اهتمام العالم لما لها من طقوس خاصة، ويعتبر أداء رئيس الولايات المتحدة للقسم الرئاسي هو احتفالية بمناسبة بدء ولاية جديدة مدتها أربع سنوات، حيث يقام هذا الاحتفال لكل فترة رئاسية جديدة، حتى لو كان الرئيس مستمرًا في منصبه من أجل ولاية ثانية.

تنصيب بايدن

اليوم الأربعاء 20 من يناير  في تمام الساعه السادسة والنصف بتوقيت القاهرة موعدا لتنصيب الرئيس الامريكي جوبايدن ومغادرة الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب الرئاسة بعد 4 سنوات قضاها داخل البيت الأبيض ليضع حدا لمسيرة ترامب في الحكم، مما يدفع الكثير للتاؤل حول تطور مراسم اداء القسم الرئاسي بالولايات المتحدة الامريكية علي مر التاريخ منذ عام 1789 وهو بداية حكم أول رئيس أمريكي جورج واشنطن والتي كانت في 30 أبريل.




في البداية، أقيمت جميع عمليات تنصيب رؤساء الولايات المتحدة الامريكية اللاحقة من عام 1793 حتى عام 1933، في 4 مارس، وهو اليوم الذي بدأت فيه الحكومة الفيدرالية عملها بموجب دستور الولايات المتحدة في عام 1789. 


نيويورك .. أول عاصمة
أقيمت مراسم تنصيب " جورج واشنطن" كأول رئيس للولايات المتحدة الأمريكية في مدينة نيويوك "العامة الامريكية آنذاك"، حيث قطع الرئيس الأسبق جورج واشنطن مسافة تبلغ 320 كيلومترا من منزله في ماونت فيرنون بفيرجينيا إلى مدينة نيويورك ، حيث مكث هناك في قصر فرانكلين،  وهو أول قصر رئاسي.


وتوجه الرئيس الأسبق جورج واشنطن " بحسب شبكة إن بي سي" الأمريكية من قصر فرانكلين إلى المجلس الفيدرالي في عربة تجرها الخيول برفقة 500  عسكري ومجموعة من أعضاء الكونجرس والوزراء والعديد من المواطنين الأمريكيين. 




وفور وصول الرئيس الامريكي الأسبق  جوروج واشنطن الي المجلس الفيدرالي بدأت مراسم اداء اليمين الدستورية، حيث وضع جورج واشنطن يده على الكتاب المقدس وأدى اليمين الدستورية، والتي صرخ عليها ليفينجستون، يحيا جورج واشنطن، رئيسا للولايات المتحدة.

خطاب التنصيب
وفي أعقاب ذلك انحنى واشنطن أمام الحشد ثم دخل قاعة مجلس الشيوخ لإلقاء خطاب تنصيبه، واختتم الرئيس الأسبق حفل تنصيبه بقداس في كنيسة القديس بولس، وأقام حفل عشاء في قصر فرانكلين وشهد عروض الألعاب النارية.

حفالات التنصيب
وأقيمت مراسم التنصيب  في القاعة الاتحادية في مدينة نيويورك  بداية من عام 1789،  ومنذ عام 1801 أقيمن الحفلات في العاصمة الجديدة واشنطن في مبنى الكابيتول، حيث كانت كل مدينة في ذلك الوقت، عاصمة الأمة.
ونُقل موقع أداء اليمين لجيمس مونرو عام 1817 إلى مبنى الكابيتول القديم في واشنطن بسبب أعمال الترميم التي كانت جارية في مبنى الكابيتول بعد حرب عام 1812،وفي عام 1909، ثم نُقل تنصيب وليام إتش تافت إلى غرفة مجلس الشيوخ بسبب عاصفة ثلجية.
و كانت مراسم التنصيب الرئاسية (لا تشمل الاحتفالات داخل الولاية بعد وفاة الرئيس أو استقالته) عادة احتفالات عامة في الهواء الطلق.
وكان أندرو جاكسون، في عام 1829 أول الـ35 منصبًا في الجبهة الشرقية لمبنى الكابيتول. ومنذ تنصيب رونالد ريجان عام 1981، نصبوا في الجبهة الغربية لمبنى الكابيتول، وهي خطوة مصممة لخفض التكاليف وتوفير مساحة أكبر للمتفرجين.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements