رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"لا يخالف الشريعة الإسلامية".. أسترازينيكا ترد على مزاعم إندونيسيا

لقاح أسترازينيكا
لقاح أسترازينيكا
Advertisements
علقت الشركة المصنعة للقاح "أسترازينيكا" البريطاني المضاد لفيروس كورونا المستجد، على مزاعم أن لقاحها يخالف الشريعة الإسلامية، مؤكدة أنه لا يحوي مكونات مشتقة من الخنزير.



وقال متحدث الشركة في بيان له، اليوم الاثنين، وفقا لما نقلته قناة "وي  أون نيوز" الهندية: "في جميع مراحل عملية إنتاج لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس "كورونا" المستجد، لا يستخدم ولا يتلامس مع المنتجات المشتقة من الخنزير أو غيرها من المنتجات الحيوانية".


وكان مجلس العلماء الإندونيسي، أعلى سلطة إسلامية في البلاد، قد كتب على موقعه يوم الجمعة الماضية، أن اللقاح حرام لأن عملية التصنيع تستخدم التربسين من بنكرياس الخنزير.


ورغم ذلك وافق المجلس على استخدامه في ضوء الحالة الوبائية الطارئة، لاسيما أن إندونيسيا تواجه أسوأ تفش في قارة آسيا.


وأكدت وكالة الأدوية الأوروبية، سابقا، أن لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس "كورونا" المستجد "آمن وفعال"، وذلك في ظل تعليق عدد من الدول استخدامه بسبب احتمالية ظهور جلطات دموية لدى متلقيه.


وتلقت إندونيسيا بالفعل نحو 1.1 مليون جرعة من اللقاح، ومن المتوقع تسليم 10 ملايين جرعة أخرى في غضون شهرين.


جنوب أفريقيا


وقالت وزارة الصحة بجنوب أفريقيا: إن السلطات باعت لقاح شركة "أسترازينيكا" المضاد لكورونا الذي حصلت عليه ولم تستخدمه لدول أخرى من أعضاء الاتحاد الأفريقي.

وكانت جنوب أفريقيا أوقفت التطعيم باللقاح المذكور الشهر الماضي بسبب "تجرِبة صغيرة أظهرت أن اللقاح يوفر حماية محدودة ضد الإصابة بالسلالة الشائعة من كوفيد-19 في جنوب أفريقيا".

وفي الوقت نفسه، تلقت البلاد مليون جرعة من لقاح الشركة من معهد "سيروم" الهندي للمصل واللقاح وتنتظر تسلم 500 ألف جرعة أخرى.

الاتحاد الأفريقي

وقالت الوزارة: إنها عملت في الأسابيع الماضية على ضمان أن تكون جميع الدول الأعضاء، التي يعتبرها فريق شراء اللقاحات بالاتحاد الأفريقي مستقبلة للقاح، قد حصلت على جميع الموافقات والتصاريح المطلوبة لطرح اللقاح على أراضيها.

وقالت الوزارة في بيان: "يمكن للوزارة أن تؤكد أنها تسلمت الكمية المشتراة بالكامل يوم الإثنين من الأسبوع الماضي".

أسترازينيكا

وأضافت: "الدفعة الأولى من اللقاح التي تسلمناها ستفيد تسع دول أعضاء، والمتبقي يسلم هذا الأسبوع ليفيد خمس دول أخرى".

وبعد وقف استخدام لقاح "أسترازينيكا"، بدأت جنوب أفريقيا تطعيم العاملين بالقطاع الطبي بلقاح "جونسون آند جونسون".
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية