Advertisements
Advertisements
السبت 12 يونيو 2021...2 ذو القعدة 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

كلب مسعور فى البيت الأبيض.. "ميجور" يعقر شخصا آخر بإدارة بايدن

خارج الحدود 80846Image1-1180x677_d
كلب بايدن

مصطفى بركات

عاود "ميجور" كلب الرئيس الأمريكى جو بايدن، عض موظفى البيت الأبيض، وقام بعض شخصا آخر بعد أقل من شهر على ارتكاب واقعة مماثلة.

وحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بى بى سي"، قال متحدث باسم السيدة الأمريكية الأولي، جيل بايدن، إن الشخص الذي تعرض للعض خضع للفحص في إجراء احترازي من جانب فريق الخدمة الطبية قبل أن العودة لعمله.


عض موظف 

وذكرت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، أن أحد موظفي خدمة الحديقة الوطنية تعرض لحادث عض في الحديقة الجنوبية، واضطر إلى التوقف عن العمل لتلقي العلاج.


وقالت الشبكة الأمريكية، في ذلك الوقت إن "ميجور" كان يقفز وينبح على موظفي البيت الأبيض والأمن وينقض عليهم.

كلب بايدن

وقال بايدن، إن "ميجور" كان يتأقلم مع الكثير من الأشخاص الجدد من حوله، وقال لبرنامج صباح الخير أمريكا  في قناة، "أي بي سي " تنعطف نحو الزاوية وتجد شخصين لا تعرفهما إطلاقا ثم يتحركان، ويتحرك الكلب ميجور لتوفير الحماية".

وأضاف الرئيس الأمريكى:  "85 % من الأشخاص في البيت الأبيض يحبونه، كل ما يفعله هو أن يلعقهم ويحرك ذيله. لكن ... أدرك أن بعض الأشخاص، لأسباب مفهومة، يخافون من الكلاب".

الكلب تشامب 

وتبنت أسرة بايدن، الكلب ميجور، الذي كان جروا صغيرا آنذاك ويبلغ من العمر ثلاث سنوات، من جمعية ديلاوير الخيرية في عام 2018.

أما الكلب تشامب الأكبر منه فقد قضى بعض الوقت في البيت الأبيض وكان يعتبر آنذاك أصغر سنا، عندما كان بايدن نائبا للرئيس، قبل أن ينتقل للعيش في البيت الأبيض بشكل دائم في يناير/كانون الثاني من العام الحالي.

جدير بالذكر أنه عندما تولى جو بايدن الرئاسة، لم يكن هو وزوجته، الدكتورة جيل بايدن، وحدهما عندما انتقلا إلى البيت الأبيض، لكن شاركهما ساكن الجديد للبيت الأبيض وقرينته وهاهما اثنان من كلاب الرعاة الألمان، "تشامب" و"ميجور".

رفض ترامب

وذكرت شبكة "فوكس نيوز" فى تقرير سابق لها، أن الكلب "ميجور"، الذي تبنته أسرة بايدن في 2018، سيكون أول كلب إنقاذ يعيش في البيت الأبيض.

وأشار التقرير إلى أن الرئيس ترامب لم يكن يمتلك حيوانات أليفة، لذلك حُرم البيت الأبيض من الحيوانات على مدى السنوات الأربع الماضية.

وقبل ترامب، كان لدى الرئيس السابق باراك أوباما وعائلته كلبان من كلاب الماء البرتغالية يعيشان معهم في البيت الأبيض، وهما "بو" و"صني".

حيوانات أليفة

كما امتلك جون آدمز، الرئيس الثاني للولايات المتحدة -وأول من عاش في البيت الأبيض- كلبان اسمهما جونو وساتان، وفقا لمتحف الحيوانات الأليفة الرئاسي.

ولكن الكلاب ليست الحيوانات الأليفة الوحيدة التي تعيش في البيت الأبيض ووفقا لمتحف الحيوانات الأليفة الرئاسي، كان لدى توماس جيفرسون طائر المحاك واثنتان من أشبال الدببة، وكان لدى جون كوينسي آدامز تمساح قدمه له ماركيز دي لافاييت، والذي احتفظ به في حمام البيت الأبيض.

أما أبراهام لينكولن فكان لديه عدة حيوانات أليفة، بينها عدة كلاب، وقطتان على الأقل، وأرانب بيضاء، وديك رومي يدعى جاك، وخيول وخنزير، وفقا للموقع.

وكان لدى ثيودور روزفلت أيضا مجموعة كبيرة من الحيوانات في البيت الأبيض، تضم الخيول والكلاب وحصانا وثعبانا وببغاء وعددا قليل من القطط وحيوان الغرير وأرنبا وصغار كنغر وسنجابا طائرا وخنازير غينية، بحسب المتحف.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements