Advertisements
Advertisements
السبت 15 مايو 2021...3 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بعد ظهور سلالات متحورة لكورونا.. المغرب يغلق أجواءه مع 50 دولة | فيديو

خارج الحدود

محمد الدمرداش

علق المغرب الرحلات الجوية المباشرة وغير المباشرة مع أكثر من 50 دولة ووجهة عالمية، بسبب تداعيات تفشي سلالات فيروس كورونا.


قطاع السياحة
وأثار قرار المغرب مخاوف لدى العاملين بالسياحة، ثاني قطاع يساهم في الناتج المحلي المغربي.

من جانبها حاولت الحكومة التخفيف من تداعيات القرار بدعم العاملين في السياحة وتأجيل أداء الاشتراكات المستحقة من جانبهم للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.



تداعيات الإغلاق
فيما نبهت المعارضة في البرلمان إلى تداعيات الإغلاق الليلي على العاملين في الاقتصاد غير المهيكل، مطالبة الحكومة بالبحث عن حلول.

تراجع في السياحة
وتشير الأرقام الرسمية إلى تراجع حجم السياح الوافدين على المغرب بنسبة 78.9 في المئة في أواخر العام المنصرم، وتراجع مداخيل القطاع بنسبة تفوق 53 في المئة برسم نفس العام  بما يعادل 4 مليارات دولار.

سلالات متحورة
وقال الدكتور جمال البوزيدي، أخصائي الأمراض التنفسية والصدرية، ورئيس الجمعية المغربية لمحاربة السل، عبر برنامج حصة مغاربية: إن المغرب نجح في السيطرة على الفيروس، ولكن السلالات المتحورة التي بدأت في الانتشار في مختلف الدول، تثير قلق السلطات المغربية.

انتكاسة
ويرى "البوزيدي"، أن تلك القرارات تأتي في الصالح العام، أسوة بما تفعله العديد من دول العالم، كبريطانيا وفرنسا، مشيرًا إلى أن الانتكاسة التي تعرض لها المواطنون في المغرب، خلال عيد الأضحى، أجبرت السلطات على اتخاذ العديد من الإجراءات الصعبة، بهدف حماية المواطنين من هذا الوباء.

وقال نجيب صومعي، الخبير الاقتصادي: إن قطاع السياحة يشكل حوالي 8 في المئة من الناتج المحلي للمغرب، ما يعني أن تراجع قطاع السياحة سيؤثر على الأوضاع الاقتصادية للبلاد.

واعتبر "صومعي"، أنه من الصعب أن يعود قطاع السياحة إلى ما كان عليه من قبل، بعد تلك القرارات التي اتخذتها السلطات المغربية للحد من انتشار فيروس كورونا، مشيرًا إلى أنه يحتاج إلى وقت حتى يعود لوضعه الطبيعي.

يذكر أن مسئولين مغاربة وإسرائيليين قرروا تأجيل الإعلان عن إطلاق الخط الجوي بين الرباط وإسرائيل بسبب تفشي الجائحة وتعليق الرحلات الجوية.

اللمسات النهائية
ولم يتمكن وفد إسرائيلي من القدوم إلى المغرب، بغرض وضع اللمسات النهائية على هذا الخط الذي يُنتظر أن يربط البلدين، والذي أعلن عنه في ديسمبر من العام الماضي، في أعقاب التوقيع على الاتفاق الثلاثي بين المغرب وإسرائيل وأمريكا.

وكان مسئولون مغاربة وآخرون إسرائيليون قد أعلنوا في وقت سابق عن إطلاق الرحلات بين البلدين في أبريل الجاري، قبل أن يتم تأجيل ذلك بسبب الجائحة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements