Advertisements
Advertisements
الأحد 11 أبريل 2021...29 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

الأمين العام للأمم المتحدة يحذر من مواجهة نووية تشبه عام 1945

خارج الحدود 1202110212725538037458
انطونيو جوتيرش

قارن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، بين العامين 1945 و2021، مشيرا إلى أن العالم يخوض حربا لكنها تجري ضد فيروس، فيما أكد عودة المواجهة النووية.

وقال جوتيريش، في كلمة ألقاها اليوم الأحد بمناسبة الذكرى الـ75 للاجتماع الأول للجمعية العامة للأمم المتحدة: "نحن الآن نمر بلحظات تشبه تلك التي شهدها العالم عام 1945.. لكن هذا ليس 1945، الحرب الحالية تجري ضد فيروس مجهري".

وتابع: "وغدا قد تنطلق حرب ضد الإرهابيين في الفضاء الافتراضي، وذلك في الوقت الذي لا نزال نخسر فيه المعركة طويلة الأمد ضد تغير المناخ".

ولفت جوتيريش إلى أن جائحة فيروس كورونا دفعت 88 مليون شخص في مختلف أنحاء العالم إلى الفقر، كما يواجه 270 مليونا خطر المجاعة.


وحذر كذلك من ارتفاع التصعيد في العلاقات بين الدول، قائلا: "التوتر الجيوسياسي يزداد.. لقد عاد تهديد انتشار الأسلحة النووية والمواجهة النووية".

وشدد الأمين العام للأمم المتحدة على أن الحاجة إلى التعاون الدولي لا تزال ملحة، مشيرا إلى ضرورة اتباع "نهج متعدد الجوانب"، وتابع: "علينا تحويل نظامنا العالمي إلى شراكة عالمية".


وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، قال قبل وقت سابق خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي، إن مستوى الفقر المدقع في عام 2020، ارتفع عالميا لأول مرة منذ 22 عاما.

وأشار جوتيريش عبر مؤتمر عقد بالفيديو، حول الحفاظ على السلام والاستقرار، إلى أن وباء فيروس كورونا أدى إلى تفاقم عدد من الاتجاهات السلبية.

وأضاف: "في عام 2020، حدثت زيادة في معدلات الفقر المدقع لأول مرة منذ 22 عاما. ومن المتوقع أن يؤدي تراجع النشاط الاقتصادي في ظل وضع هش ووسط الصراع إلى دفع من 18 مليونا إلى 27 مليون شخص إضافي، في براثن الفقر".
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements