Advertisements
Advertisements
الجمعة 7 مايو 2021...25 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

استعدادات الداخلية في شهر رمضان.. زيارات استثنائية للسجناء.. قوافل خدمية وإنسانية إلى المناطق الأكثر احتياجا l فيديو وصور

ملفات وحوارات

محمد صابر

أيام قليلة ويحل شهر رمضان المعظم، سبقتها وزارة الداخلية باتخاذ العديد من الإجراءات لمشاركة المواطنين هذه المناسبة بداية من السماح بزيارات استئنائية لنزلاء السجون وصولًا إلى توجيه قوافل إنسانية وخدمية للقرى الأكثر احتياجًا.

زيارتان استثنائيتان
وافق اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، على منح جميع النزلاء زيارتين استثنائيتين على ألا تحتسب ضمن الزيارات المقررة للنزلاء، وذلك بمناسبة استقبال شهر رمضان المعظم وحرصًا من وزارة الداخلية على تقديم كافة أوجه الدعم والرعاية لنزلاء السجون وإتاحة الفرصة للقاء ذويهم بمختلف المناسبات.

ويحرص قطاع السجون تطبيق الإجراءات الوقائية والصحية المتبعة بكافة قطاعات الوزارة للحد من انتشار فيروس "كورونا".

وزارة الداخلية
ويأتى ذلك فى إطار حرص وزارة الداخلية على إعلاء قيم حقوق الإنسان، وتطبيق السياسة العقابية بمنهجها الحديث، وتوفير أوجه الرعاية المختلفة للنزلاء.



3 محافظات ضمن حياة كريمة

نظمت وزارة الداخلية قافلة خدمية وإنسانية تضم كافة التخصصات بالتنسيق مع قطاع الخدمات الطبية لتقديم كافة أوجه الرعاية للمواطنين فى ضوء المبادرة الرئاسية حياة كريمة  لتطوير التجمعات الريفية ورفع كفاءة البنية الأساسية للقرى واستمراراً للدور المجتمعي لوزارة الداخلية الهادف فى أحد محاوره إلى المساهمة فى تقديم كافة أوجه الرعاية الإنسانية والاجتماعية للمواطنين.

حياة كريمة
واستهدفت محافظات الإسكندرية والإسماعيلية والفيوم، حيث تم توزيع عدد من المساعدات العينية بالمجان على المواطنين، كما تم توقيع الكشف الطبي على عدد من المواطنين وصرف العلاج اللازم لهم بالمجان، وذلك بعد اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تنفذها وزارة الداخلية داخل كافة الجهات الشرطية ضمن الخطة المتكاملة المتبعة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

توفر مستلزمات المواطنين بتخفيضات 60%
تشارك منظومة "أمان" التابعة لوزارة الداخلية فى المبادرة كلنا واحد  لتلبية احتياجات المواطنين، بمناسبة حلول شهر رمضان وتخفيف الأعباء على المواطنين بتوفير السلع الغذائية بأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق.


وتضطلع المنظومة بتجهيز العديد من المنافذ الثابتة والمتحركة لطرح السلع الغذائية والمنتجات بأسعار مخفضة للمواطنين بالأماكن النائية والقرى بكافة المحافظات، بالتنسيق مع مديريات الأمن لتخفيف العبء عن كاهل المواطنين، بما يعد ترجمة واقعية لاهتمام الوزارة بالمساهمة فى تلبية الاحتياجات المجتمعية للمواطن من خلال توفير السلع والمستلزمات الأساسية، والاستجابة لمتطلباتهم بما يرسخ الدور المجتمعى للوزارة ويحقق توطيد العلاقات الإيجابية مع المواطنين ويسهم فى تحقيق مفهوم جودة العمل الأمنى.



سرادق بالشوارع
كما تم التنسيق مع مسئولى عدد من الكيانات الصناعية والتجارية الكبرى والموردين وإنشاء  4 سرادقات بالميادين الرئيسية بمحافظات القاهرة، الجيزة ، القليوبية لعرض وبيع منتجاتهم من السلع الغذائية، والصناعية، وبعض مستلزمات البيت المصرى خاصة محلية الصنع، وذلك بأسعار مخفضة أقل من مثيلاتها بالأسواق وبنسب تخفيض تتراوح ما بين 25% إلى 60% إلى جانب التنسيق مع مسئولى عدد من الشركات لإقامة معرض ثابت لمنتجات تلك الشركات بساحة مجاورة لقاعة المؤتمرات التابعة لهيئة إستاد القاهرة الدولى وذلك خلال فترة المبادرة.



وزارة الداخلية

جاء ذلك في أعقاب إطلاق وزارة الداخلية فعاليات المرحلة السابعة عشرة من مبادرة (كلنا واحد) اعتبارًا من يوم 15 مارس ولمدة شهر، بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى الجمهورية، لتوفير كافة مستلزمات ومتطلبات المواطنين من (سلع غذائية "إستراتيجية– أساسية"، سلع معمرة وأدوات منزلية– ملابس ومفروشات– مستلزمات طبية وقائية) بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق تيسيراً على المواطنين، وذلك بعدد من فروع السلاسل التجارية الكبرى تصل إلى أكثر من 750 فرعا على مستوى الجمهورية.. وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة والموردين من أصحاب الشركات التجارية المتخصصة فى تلك المجالات للمشاركة فى المبادرة.

السلع الغذائية
وتتوافر السلع بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تتراوح بين 30% إلى 50%، وذلك بالمنافذ والسرادقات الموضحة على الموقع الرسمى لوزارة الداخلية (moi.gov.eg).

غلاء الأسعار
وحرصت وزارة الداخلية التنسيق مع السلاسل التجارية لمحاربة غلاء الأسعار والأمر الذى يضمن توافرها بشكل دائم وبالكميات التى تلبى كافة احتياجات المواطنين، وتكفل الحصول عليها دون حدوث تكدسات، بما يكفل سلامة المواطنين فى ضوء الإجراءات المتبعة للوقاية من انتشار فيروس "كورونا" المستجد والحد من تداعياته.


استغاثات المواطنين
أوفد قطاع الأحوال المدنية بالتنسيق مع الجهات المعنية ، مأمورية لإحدى القرى التابعة بمحافظة المنوفية، لاستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى لعدد من السيدات تلبيةً لالتماساتهن، وتقديم المساعدة لهم فى استخراج وتجديد بطاقة الرقم القومى الخاصة بهم.

محافظة المنوفية
كما تم إيفاد مأمورية مأمورية خارجية لمحل إقامة إحدى السيدات بإحدى القرى بالمنوفية "تعانى من مرض مزمن" وتم عمل الإجراءات اللازمة لتجديد بطاقة الرقم القومى الخاصة بها.


استقبال كبار السن
وفى ذات السياق يواصل القطاع استقبال الحالات الإنسانية بمكتب خدمات "كبار السن وذوى القدرات الخاصة" لاستخراج وتجديد بطاقات الرقم القومى لهم بأوجه التيسيرات الإجرائية واللوجيستية المُمكنه تماشيًا مع مبادئ حقوق الإنسان وثوابت منظومة الأمن المعاصرة.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements