Advertisements
Advertisements
الأحد 16 مايو 2021...4 شوال 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

كيف نتحرى ليلة القدر وما فضلها؟.. الشيخ يسري عزام يجيب

دين ودنيا

محمد صلاح فودة

تبث «بوابة فيتو» يوميا في شهر رمضان المبارك حلقة دينية مسجلة بعنوان «علمني حبيبي» للشيخ يسري عزام إمام وخطيب مسجد صلاح الدين، ونعيش في تلك الحلقة مع فضل ليلة القدر وكيف نتحراها.




يقول المولى عز وجل "إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ. وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ. لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ. تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ. سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ".

ويضيف "عزام" أن الليلة تساوي ألف شهر لأن العابد فيها بني إسرائيل كان لا يسمى عابدا إلا إذا عبد الله ألف شهر، والمجاهد في بني إسرائيل كان لا يسمى مجاهدا إلا إذا لبس السلاح ألف شهر؛ وكأن أمة رسول الله أعطاهم الله هذه المزية وتلك العطية إكراما منه لخير البرية صلى الله عليه وسلم. وأضاف "عزام" أن النبي، صلى الله عليه وسلم، قال: "مَن قام ليلةَ القدر إيمانًا واحتسابًا، غُفر له ما تقدَّم من ذنبه".

وتابع: نتحرى تلك الليلة في العشر الأواخر من رمضان في الليالي الوترية، وفي بعض الرويات نتحراها في ليلة السابع والعشرين، والسيدة عائشة، رضي الله عنها، سألت النبي فقالت: يا رسول الله.. أريت إن علمت أي ليلة تكون ليلة القدر ما أقول فيها: قال تقولين: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عني.

خصائص وفضائل ليلة القدر

خصّ الله -تعالى- ليلة القدر بالعديد من الفضائل العظيمة، وفيما يأتي بيان جانبٍ منها:

أنزل الله -تعالى- القرآن الكريم فيها.

أخبر الله -عزّ وجلّ- بأنّها خيرٌ من ألف شهرٍ.

وصفها الله -عزّ وجلّ- بأنّها ليلةٌ مباركةٌ.

تتنزّل الملائكة فيها، ومعهم جبريل -عليه السلام- أيضاً.

ذكر الله -تعالى- أنّها تكون سلاماً؛ أي سالمةً لا يمكن للشيطان أن يقوم فيها بأيّ سوءٍ.

تقدّر آجال الناس وأرزاقهم للسنة القادمة فيها.

وقت ليلة القدر

وتكون ليلة القدر في العشر الأواخر من ليالي شهر رمضان المبارك، والغالب أنّها تكون في الليالي الوترية منها، وهي آكد في آخر سبع ليالٍ من غيرها، وقد ورد عن بعض الصحابة -رضي الله عنهم- أنّها ليلة السابع والعشرين من رمضان، إلا أنّ الراجح ما بيّنه الإمام ابن حجر -رحمه الله- حين قال: إنّ ليلة القدر تنتقل في كلّ عامٍ بين الليالي الوترية من العشر الأواخر.



Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements