Advertisements
Advertisements
السبت 8 مايو 2021...26 رمضان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

وزير النقل يتابع انتظام حركة القطارات بعد ساعات من حادث الصعيد

أخبار مصر الفريق كامل الوزير
المهندس كامل الوزير وزير النقل

محمد شحاته

تابع وزير النقل المهندس كامل الوزير حركة سير القطارات على كافة الخطوط وخاصة خط الصعيد للتأكد من سلامة نقل الركاب على مدار الساعة، وذلك بعد ساعات من حادثة قطار أسيوط والتى ادت لوفاة ثلاثة أشخاص نتيجة تصادم قطار بونش بالقرب من ديروط.

وكانت  النقل شكلت  لجنة فنية لمعاينة موقع حادث قطار الصعيد والذى أسفر عن وفاة ثلاثة أشخاص، على ان يتم تحديد اسباب الحادث والأضرار النهائية وكيفية تلافى الحادثة.

وكانت  الهيئة القومية لسكك حديد مصر أعلنت أنه أثناء مرور قطار ٢٠١٠ القاهرة / أسوان علي مزلقان فزارة المطور بين محطتي ديروط والقوصية بأسيوط اقتحمت عربة نصف نقل مجهزة بونش، الحارة المخالفة للمزلقان وهو مغلق مما أدى إلى اختراق غراب الونش الموجود على العربة كابينة جرار القطار ووفاة مساعد سائق القطار و٢  من عمال هندسة سكة متواجدين بالجرار وجارى سحب العربة من أسفل جرار القطار والاستعداد بالسكة.

وناشدت الهيئة قائدى المركبات بكافة أنواعها والأفراد الالتزام بتعليمات المرور أثناء عبور المزلقانات، وعدم عبورها أثناء غلق المزلقان وأثناء مسير القطارات حفاظا على أرواحهم وسلامتهم وسلامة مسير القطارات.

وتحركت فرق الطوارئ لمحل الواقعة وجاري حاليًا رفع العربة والاستعداد بالسكة والتأكيد على الالتزام التام بمعايير الأمان لسلامة عمليات الرفع وتمام نظم التشغيل على الشبكة.

وتعتذر الهيئة لركاب القطار عن التأخير الناتج عن ذلك.

وأكد مصدر مسئول بالهيئة القومية للسكك الحديدية  أن حركة القطارات  تعمل  بانتظام  على خطوط الهيئة  بالرغم من حالة الطقس السيئ  ويتم متابعة ارتداء الركاب الكمامة بالإضافة لطاقم تشغيل القطارات  على كافة الخطوط.

وقامت السكك الحديدية بتخفيض سرعة القطارات على كافة الخطوط لأقل من 60 كيلو فى الساعة بسبب الشبورة المائية والتى تحجب الرؤية صباحا وتم التنسيق مع المحافظات لغلق المزلقانات غير الشرعية لتأمينها فى ظل عدم اتضاح الرؤية.

وأكدت أن الهيئة قامت بالتنسيق مع شرطة النقل  لمنع أى راكب من استقلال القطارات بدون كمامة واتخاذ كافة التدابير لمنع انتقال فيروس كورونا، وتم التنسيق للتعامل مع الطقس غير المستقر.

وشددت السكك الحديدية على قائدى القطارات ضرورة الالتزام بالنص بتعليمات  الهيئة والخاصة بتقليل سرعة القطارات، وكانت البلاد تعرضت لموجة طقس سيئ  منذ الامس فى العديد من المناطق أدت إلى  انتشار الشبورة المائية  بشكل مكثف الأمر الذى  أدى لصعوبة الرؤية.

من ناحية  أخرى  طالبت الهيئة القومية للسكك الحديدية من المحافظات ضرورة التعاون مع الهيئة  بغلق المزلقانات غير الشرعية، وتكثيف أعمال المراقبة على المزلقانات كافة لمنع أى محاولة لتهديد مسير القطارات وتقديم افضل خدمة للمسافرين.

من ناحية أخرى واصلت السكك الحديدية إجراءات تعقيم القطارات ، وتجهيز المحطات  وذلك مع استمرار الموجة الثانية من فيروس كورونا وما يتبعها من زيادة فى الاصابات.

وأكد الوزير على السكك الحديدية ضرورة العمل على متابعة  أعمال التعقيم والتطهير على مدار الساعة بالإضافة الى سرعة القطارات ووجود كافة وسائل الأمان بالقطارات سواء قدم الميت أو جهاز التحكم فى القطار، مؤكدا أن الهدف الرئيسى هو حماية الراكب ووصولة  لنهاية رحلته بشكل آمن.

من ناحية أخرى طالب المهندس علاء سعداوى الخبير فى قطاع النقل والسكك الحديدية، بسرعة العمل على مراجعة استعدادات قطارات الضواحى ومواعيد وخطط تعقيمها  لمكافحة فيروس كورونا.

وأوضح أن نسبة كبيرة من القطارات بها مشكلة فى عمليات  كثافة الركاب ولا بد من العمل على وضع حلول عاجلة لضمان عدم الزحام بالقطارات.

من ناحية أخرى  قامت السكك الحديدية بحملة  لصيانة كاملة للنوافذ لكافة القطارات، وصيانة  العربات  وتطهيرها  وتقوم بشكل دورى بصيانة النوافذ ولكن أزمة أبواب القطارات لم تحل وسيتم التعامل معها فور الانتهاء من توريد العربات الجديدة للقطارات، والمتوقع أن تحل محل عربات الضواحى الحالية الأمر الذى يساهم فى زيادة مستوى الخدمة، المقدمة للركاب.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements