Advertisements
Advertisements
الأحد 7 مارس 2021...23 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

موقف محرج لخالد الغندور بسبب عبلة الكحلاوي

رياضة خالد الغندور
خالد الغندور

محمد وردة

تعرض الإعلامي خالد الغندور، مقدم برنامج "زملكاوي" على قناة الزمالك، لموقف محرج، بسبب سقطة على الهواء خلال نعي الداعية الراحلة عبلة الكحلاوي، التي رحلت عن عالمنا مساء أمس الأحد عن عمر ناهز 72 عاما، بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد. 

وخلال برنامجه "زملكاوي"، نعى الغندور الداعية الشهيرة قائلا: "عليها رحمة الله، لن ننسى أشهر أغانيها في التاريخ، المصريين أهم"، في سقطة كبيرة حيث لم يفرق بين الداعية عبلة الكحلاوي وبين المطربة المعتزلة ياسمين الخيام التي قدمت الأغنية الشهيرة "المصريين أهما".

 
انتقادات لخالد الغندور

ولاقى الغندور انتقادات كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب عدم التفرقة بين الداعية عبلة الكحلاوي، والمطربة المعتزلة ياسمين الخيام صاحبة الأغنية، وذلك برغم تدخل إعداد البرنامج لتصحيح المعلومة.



فيديو خالد الغندور أثار حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي وتداول الكثيرون فيديو حديثه عن عبلة الكحلاوي دون تصحيح المعلومة.



وشيعت جنازة الداعية الراحلة عبلة الكحلاوي من مسجدها بمنطقة المقطم أمام جمعيتها "الباقيات الصالحات"، وسط حالة من البكاء والانهيار سيطرت على أحبائها وأسرتها.

وشارك في مراسم الجنازة كل من: الشيخ محمود ياسين التهامي، نقيب المنشدين والمبتهلين، والداعية الإسلامي عمرو خالد والدكتور خالد منتصر والحبيب علي الجفري الداعية الإسلامي، وأسامة الأزهري عضو الهيئة الاستشارية لرئاسة الجمهورية.

وتوفيت الدكتورة عبلة الكحلاوي، مساء أمس الأحد، عن عمر ناهز 72 عاماً بعد رحلة صراع مع المرض، متأثرة بتداعيات إصابتها مؤخرًا بفيروس كورونا المستجد.

وشهدت الأسابيع الماضية تدهور الحالة الصحية لعبلة الكحلاوي بعد نقلها لمستشفى خاص نتيجة إصابتها بفيروس كورونا، حيث كانت تعانى من صعوبة حادة فى التنفس.

يذكر أن الدكتورة عبلة الكحلاوي من مواليد (15 ديسمبر 1948)، وهي داعية إسلامية مصرية، وأستاذة للفقه في كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات بجامعة الأزهر، وهي ابنة الفنان محمد الكحلاوي.

والتحقت بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر تنفيذا لرغبة والدها، وتخصصت فى الشريعة الإسلامية، حيث حصلت على الماجستير عام 1974 فى الفقه المقارن، ثم على الدكتوراه عام 1978 في التخصص ذاته.

وانتقلت إلى أكثر من موقع في مجال التدريس الجامعى، منها كلية التربية للبنات في الرياض وكلية البنات في جامعة الأزهر في عام 1979 تولت رئاسة قسم الشريعة في كلية التربية بمكة المكرمة.

وأسست الدكتورة عبلة الكحلاوي، جمعية "الباقيات الصالحات" في المقطم لرعاية الأطفال الأيتام ومرضى السرطان وكبار السن من مرضى ألزهايمر.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements