Advertisements
Advertisements
الإثنين 12 أبريل 2021...30 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

بالفيديو والمستندات.. فيتو تفتح ملف المخالفات داخل قطاع الناشئين بالزمالك

رياضة

محمد الجبالي / عدسة وفاء حسن


مشاكل ومخالفات قطاع الناشئين بنادي الزمالك لا تتوقف في ظل تزايد عدد الشكاوى من أولياء الأمور وعدم قيام مسئولي النادي باتخاذ قرارات حاسمة في هذا الموضوع.

وتفتح " فيتو " ملف هذه المخالفات بعد تواصل عدد كبير من أولياء الأمور وإرسال نسخة من الشكاوى التي قدموها لإدارة النادي بخصوص الكثير من المخالفات داخل القطاع ويأتي في مقدمتها عملية القيد والاستبعاد للاعبين حيث اتهموا في الشكاوى الرسمية المقدمة منهم المسئولين عن القطاع بالمجاملات في هذا الموضوع.


ورغم قيام الكثير من أولياء الأمور بالحديث مع مسئولي النادي حول الكثير من هذه المخالفات إلا أن إثباتها فيه صعوبة كبيرة خاصة في ظل كل ما يتردد بشأن وجود تسعيرة لعملية القيد في فرق الناشئين.

وتدق " فيتو " ناقوس الخطر حول هذه الأزمة وتطالب مسئولي النادي بسرعة التحقيق والتحقق من هذا الكم الكبير من الشكاوى حتى لا تتصاعد المشاكل بسبب إصرار أولياء الأمور على عدم السكوت والمطالبة بحقوق أبنائهم بعد استبعادهم من قوائم الفرق المختلفة بطرق غير شرعية على حد وصفهم.

وشهدت الأيام القليلة الماضية حالة من الغضب الشديد تجاه فاروق جعفر وطارق يحيي وغانم سلطان بصفتهم المسئولين عن القطاع وعدد كبير من الإداريين خاصة في ظل ما يتردد بأن الكابتن فاروق جعفر رئيس اللجنة الفنية بالنادي يتحدث دائما باسم رئيس اللجنة الثلاثية وفي ظل ما يشاع حول المخالفات المتورط فيها كلا من الكابتن طارق يحيي والكابتن غانم سلطان.







وتتساءل فيتو من خلال الزميل محمد الجبالي عن حقيقة كل هذه الأمور التي يشهدها قطاع الناشئين بالنادي وعن الوعود التي قطعتها اللجنة التي تدير النادي بأنها ستعيد هيكلة القطاع بالكامل وأيضا عن السبب الذي جعل اللجنة تتباطأ في اتخاذ قرارات حاسمة بخصوص الشكاوى المقدمة من أولياء الأمور بالنادي.

كما يطالب الزميل محمد الجبالي بسرعة إنهاء هذه الأزمة بعد تسلمه العديد من الشكاوى والمستندات التي تؤكد بأن هناك كما كبيرا من المخالفات داخل القطاع والكثير منها من الصعب ذكره لأنه يمس سمعة الكثيرين وهو من الصعب إثباته ولكن في نفس الوقت يؤكد بأن وجود هذا الكم الكبير من الشكاوى يشير إلى أن هناك شيئا ما خطأ يجب تصحيحه داخل هذا القطاع.

كما يؤكد الزميل محمد الجبالي أن هذا الملف سيظل مفتوح لحين انتظار رد فعل اللجنة فيما يحدث واتخاذ قرارات حاسمة وإثبات التهم أو نفيها حتى لا يظل أولياء الأمور للاعبين المستبعدين من القوائم للفرق الرياضية داخل النادي في حالة من الشك للبحث عن أسباب هذا التجاهل من إدارة النادي لهذا الملف.

ويختتم الزميل محمد الجبالي مؤكدا أن اللجنة سبق وأن أكدت أن عدد الإداريين والمدربين في قطاع الناشئين بالنادي لا يتناسب مع عدد الفرق الرياضية وأنه سيتم إعادة الهيكلة وهو لم يحدث حتى الآن متخوفا من وجود توازنات أو مواءمات على حساب نادي الزمالك.


Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements