رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مش مجنونة، جيران وشقيق سيدة قليوب التي حقنت أطفالها بـ"أنسولين" يروون تفاصيل ما حدث (فيديو)

شهود العيان تتحدث
شهود العيان تتحدث لفيتو

أقدمت ربة منزل على قتل أطفالها الثلاثة انتقامًا من زوجها بقليوب، فيما قررت النيابة العامة بالقليوبية حبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ إثر اتهامها بمحاولة قتل أطفالها من خلال حقن نفسها هي وأطفالها بمادة الأنسولين التي يستخدمها مرضى السكر، دائرة مركز شرطة قليوب. 

"فيتو" انتقلت إلى مكان الواقعة، للوقوف على ملابسات وتفاصيل الجريمة.

ادعت أنهم تسمموا 

وقال عبده الحافي أحد سكان العمارة التي تسكن بها الزوجة، إن المتهمة ادعت في البداية تسمم الأطفال وطلبت من الأهالي في الشارع مساعدتها لإسعاف الأطفال، وبالفعل قام الأهالي بإيقاف توك توك لتوصيلها للمستشفى وركب معها أحد الجيران، وبعد ساعات قليلة وجدنا المباحث في الشارع ومنزل المتهمة، ولم يكن يعلم أحد من السكان عن إقدامها على جريمتها أو معرفة الأسباب حتى جاءت الشرطة وأخبرتنا بالجريمة وبعدها النيابة.

Advertisements

 

شهود العيان تتحدث لفيتو 

وأضاف "الحافي" أن الشرطة هي من أخبرتهم بالجريمة، مشيرًا إلى أن المتهمة جاءت للسكن في هذه المنطقة منذ أقل من شهر، وأن شقيقها يسكن في نفس الشارع من سنوات طويلة وهو من جاء بها إلى المنطقة لأنها تسكن مع أطفالها بمفردها وجاءت لتتونس بشقيقها.

وتابع أحد شهود العيان، أن المتهمة لم يظهر عليها علامة من علامات الجنون، مشيرا إلى أن شقيقها أكد لهم أن شقيقته بكامل قواها العقلية، وأنها كانت تحاول علاج أطفالها، متسائلا: "هل ينفع تعالج طفل سنة ونصف السنة بالأنسولين؟".

شهود العيان

بواب العمارة

من جانبه، قال جمعة حارس العقار التي تسكن بها المتهمة، إنها لم تحتك بأي فرد من سكان العقار منذ أن قام شقيقها باستئجار الشقة، مشيرا إلى أنه كان في نهاية الشهر ينوي الذهاب لشقيقها لتحصيل مبلغ شهريته وممارسة المياه والكهرباء من المتهمة، لكن القدر لم يمهله خصوصا وأنها لم تكمل شهرها الأول في العمارة.

وأضاف حارس العقار أن المتهمة، كانت دائمة الذهاب لشقيقها وزوجته حتى أطفالها الثلاثة لم يراهم طوال فترة سكنهم في العقار سوى مرتين أو ثلاثة على الأكثر قبل الجريمة.


وتعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء نبيل سليم مدير أمن القليوبية، واللواء محمد السيد مدير إدارة البحث الجنائي إخطارًا من الرائد مصطفى دياب رئيس مباحث مركز شرطة قليوب، بورود إخطار من مستشفى مجاهد نصار، بوصول 3 أطفال أشقاء "ملك أحمد عرفان" 6 سنوات، و"أسينات أحمد" 5 سنوات، و"مالك أحمد" عام ونصف، مصابين بحالة إعياء شديد، وتوفي الطفل "مالك" أثناء تقديم الإسعافات اللازمة لهم إثر إصابتهم بهبوط حاد في الدورة الدموية.

وانتقل على الفور ضباط مباحث المركز لمكان الواقعة، وأقرت والدتهم "منال.ا" 27 عامًا - ربة منزل، إصابة أطفالها بحالة إعياء عقب تناولهم سندوتشات ومشروبات بأحد المطاعم بدائرة القسم.

وجرى تشكيل فريق بحث لكشف غموض وملابسات الواقعة، حيث أكدت التحريات عدم صحة أقوال والدة الأطفال الثلاثة، وأنها وراء ارتكاب الواقعة، وتبين من التحقيقات مع المتهمة أنها على خلافات دائمة مع زوجها الذي يعمل بالخارج، وأنها قررت التخلص من نفسها ومن أطفالها الثلاثة، انتقامًا من زوجها، فقامت بحقن نفسها هي وأطفالها بمادة الأنسولين التي يستخدمها مرضى السكر، ولكن خاب تخطيطها الشيطاني ولم تمُت.

فذهبت مسرعة بهم للمستشفى لإنقاذ حياة أطفالها ولكن القدر سبقها ومات طفلها الأصغر "مالك"، وتم إنقاذ حياة الآخرين" ملك وأسينات".

وتم القبض عليها أثناء محاولتها الهرب من مستشفى مجاهد نصار بعد علمها بوفاة ابنها الأصغر، واعترفت المتهمة في أقوالها بارتكاب الواقعة، حُرر المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات، والتي أمرت بحبسها 4 أيام. 
 
ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية