رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا عن المركز القومي للبحوث لمواجهة التغيرات المناخية

الدكتور إيمن عاشور
الدكتور إيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي
Advertisements

استعرض الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من الدكتور حسين درويش القائم بعمل رئيس المركز القومي للبحوث حول دور المركز فى مواجهة التغيرات المناخية وتأثيراتها المختلفة، وذلك في إطار حرص الدولة على إجراء الدراسات والبحوث والاختبارات للحد من آثار التغيرات المناخية على البيئة.

وأشار التقرير إلى نشر المركز القومى للبحوث ما يزيد عن 200 بحث منشور في دوريات علمية متخصصة، وحوالى 30 مشروعًا بحثيًا، وما يزيد عن 15 رسالة علمية وبراءة اختراع، فضلًا عن تنظيم المركز ومشاركته في العديد من المؤتمرات وورش العمل.

وزارة التعليم العالي

وأوضح التقرير مساهمة المركز القومى للبحوث فى موضوع التغيرات المناخية فى مجال الطاقة بما يطابق أهداف الخطة الإستراتيجية الوطنية لتغير المناخ فى مصر حتى عام 2050، فضلًا عن تخصيص المركز لنداء ضمن مشروعاته الداخلية عن قضايا التغيرات المناخية وتأثيراتها المختلفة.

وأفاد التقرير بإجراء المركز القومى للبحوث العديد من الدراسات لتقليل استهلاك الطاقة، منها: استخدام الطاقة الشمسية فى صناعة المجففات الشمسية لتجفيف كافة الحاصلات الزراعية وتقليل الملوثات التى يطلقها الوقود الأحفوري، تبريد و تدفئة وتهوية عنابر الدواجن وتدفئة الصوب الزراعية ومزارع الأسماك باستخدام الطاقة الشمسية، استخدام أنظمة ضخ المياه لأغراض الري فى المناطق الصحراوية بديلًا عن وقود الديزل الملوث للهواء. 

 الأبحاث والمشاريع التطبيق

ولفت التقرير إلى أهم الأبحاث والمشاريع التطبيقية التى يساهم فيها المركز القومى للبحوث لمواجهة التغيرات المناخية وتعظيم الاستفادة من الطاقة الجديدة والمتجددة، منها: تخليق وتوصيف المحفزات الكهربية لإنتاج الهيدروجين المستخدم فى خلايا الوقود، دراسة جدوى لانتاج سيارة كهربية تعمل بخلايا الوقود، تطوير مجمعات شمسية حرارية ذات انتقائية ضوئية عالية لتكوينات سطحية بقياس النانو للإنتاج على مستوى صناعي، تحضير قطب كهربائي مبتكر للتحليل الكهربى للمياه لإنتاج الهيدروجين بالطاقة الشمسية، تطوير طبقات طلاء الألومينا النانوية الانتقائية الطيفية لتعظيم الاستفادة من التسخين الشمسى فى أغراض تحلية المياه، إنتاج وقود حيوى صديق للبيئة من الزيوت النباتية بديل للوقود الأحفورى، تقييم أداء ماكينات الديزل وانبعاثات الاحتراق باستخدام البيوديزل وكذلك خلطه مع أنواع الوقود البترولى المختلفة، إنتاج خلية شمسية من مواد عضوية، إنتاج خلية شمسية قليلة التكلفة من أغشية صلبة من السليكون النانومترى.

ونوه التقرير إلى نجاح الباحثين بالمركز فى إنتاج الطاقة الكهربية الصديقة للبيئة من خلال تكنولوجيا خلايا الوقود باستخدام الهيدروجين كوقود نظيف وتطبيقاته فى وسائل النقل ومحطات توليد الكهرباء والأجهزة المحمولة، مضيفًا أن باحثي المركز قاموا بتحويل الجزء العضوي من المخلفات الصلبة إلى غاز هيدروجين أو ميثان بالإضافة إلى منتج وسيط (أسمدة زراعية) عن طريق الجمع بين التخمير والتحليل الكهربائي. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية