رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الراقصة ببا عز الدين.. تسببت في "خراب بيت" يوسف وهبي.. والملك فاروق قتلها بالخطأ

الراقصة ببا عز الدين
الراقصة ببا عز الدين
Advertisements

جاءت فاطمة هانم عز الدين هاربة من الشام إلى مصر حبا في ممارسة الرقص الشرقى بمصر، الأمر الذى عارضه عائلتها، عملت في البداية في فرقة أمين عطا الله الذى آمن بقدراتها وجمالها، وكان يناديها باسم بيبى تحولت بعد ذلك الى ببا وأطلق عليها اسم “ببا عز الدين”، حيث قدمها إلى الراقصة بديعة مصابنى التي كانت قد اعتزلت الرقص، فتبنتها وقدمتها على مسرحها بدعاية كبرى حول اكتشاف وجه جديد.. لتصبح بعدها راقصة شارع عماد الدين الأولى.

ولدت ببا عز الدين في مثل هذا اليوم 7 أكتوبر عام 1916، ورحلت عام 1952، وكانت أول راقصة ترقص منفردة "صولو" على المسرح تبعتها في ذلك تحية كاريوكا وسامية جمال، تزوجت من أنطوان عيسى ابن شقيقة بديعة ولم يدم الزواج.

اكتشاف انور وجدى 

اكتشفها الفنان أنور وجدى في السينما وقدمها في فيلم " كدب في كدب " الذى كتبه مؤلف الاغانى محمد يونس القاضي، ليصل مشوارها السينمائى تسعة أفلام فقط هي: عنتر ولبلب  مع شكوكو، البيه المزيف، كله إلا كده، أنت فين والحب فين، جمال ودلال، أحلاهم، جحا والسبع بنات، وآخر أفلامها ليالى الأنس في فينا مع فريد شوقى عام 1947.

ببا عز الدين وفريد الأطرش فى أحد الأفلام 

قالت عنها بديعة مصابنى التي تعتبر معلمتها فى مذكراتها التى نشرتها  عام 1970: شاهدتها صدفة وكان معى نجيب الريحانى الذى شجعنى على العناية بها وتدريبها، وهى  من أول تلامذتي في مدرسة الرقص الشرقى كانت الراقصة الشامية ببا عز الدين التي جاءت إلى مصر وهى تحمل "بؤجة " ملابس صغيرة وقدمها لى أمين عطالله وقال لى إنها فقيرة ويمكنك أن تكسبى فيها ثوابا، قلت لها اسمك ايه ؟ قبلت يدى وقالت: محسوبتك فاطمة، وعملت لدى في الكازينو في محاولة لتقليد بديعة مصابنى نظير 20 جنيه في الشهر، إلا أنها أخذت لنفسها مدرسة فنية خاصة بها فيما بعد، وساعدتها الظروف حين تركت مصر بعد انفصالى عن نجيب الريحاني وبسبب الحرب عدت إلى لبنان  فاشترت جميع أملاكى ومنها كازينو بديعة نفسه..


بعد خروج بديعة من مصر كونت ببا عز الدين فرقة في كازينو مونت كارلو بالشاطبى بالإسكندرية وقدمت استعراضات مسرحية منها:" اشمعنى، غلطة، خذ بالك، خذ بايدى، بكرة نشوف، ياسخطة، ليالى شهرزاد، ليلة حظ، بلاد نمنم، إيد على إيد، البركة في الله، في الحفظ والصون، وغيرها.

أحب يوسف وهبى ببا عز الدين وانفق عليها الكثير من امواله مما تسبب فى غيرة زوجته ومحاربتها له حتى وقع الطلاق.

حادث صدفة 

إلا أن دوام الحال من المحال فبعد أن اشترت كل أملاك بديعة أصيبت بالمرض وبدأت تبيع ممتلكاتها ثم رحلت في حادث مروع حيث انقلبت سيارتها وهى في طريق عودتها من الإسكندرية في عمر 36 عاما، وكتبت الصحف المعارضة إنها لم تكن المقصودة بالحادث الذى كان مدبرا من الملك فاروق وكان المقصود به السياسى الوفدي المعارض عزيز فهمى الذى كان يملك سيارة مشابهة لسيارة ببا عز الدين تماما فجاء قتل الراقصة بطريق الخطأ والصدفة وذلك كما نشرت جريدة المصرى وقتئذ، والغريب ان عزيز فهمى قتل بعدها بأسبوع بنفس الطريق أثناء عودته من بنى سويف، ولم ينف القصر الملكى هذا الادعاء.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية