رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد وفاة طفلتين.. هؤلاء ممنوعون من حقنة المضاد الحيوي

تناول الحقن في الصيدليات
تناول الحقن في الصيدليات
Advertisements

قال الدكتور عصام عبدالحميد وكيل نقابة الصيادلة تحت الحراسة القضائية، إن أي حساسية تحدث من الدواء تظهر في الحال عند تناول الدواء ولا يمكن أن تظهر بعد مرور أكثر من ساعة.

وأضاف وكيل نقابة الصيادلة لـ"فيتو" أن الصيدليات غير منوط بها وليس دورها إعطاء الحقن للمرضى ويحدث ذلك بعد ضغط المرضى علي الصيدلي بإعطاء الحقنة إلا أن المكان المنوط به إعطاء الحقنة هو المستشفى.

وأشار إلى أن حساسية الحقن تظهر بعد ١٠ دقائق علي الأكثر مؤكدا أن  تلقي الحقن يجب أن يكون في العيادات المرخصة والوحدات الصحية والطبيب الذي يصف حقنة مضاد حيوي للمريض عليه أن يعطيها بنفسه أو يذهب المريض لأقرب مستشفى.

ولفت عبدالحميد الى وجود بعض المحاذير التي يجب أن يتبعها الصيادلة منها أن بعض أنواع الحقن تستخدم معها مخدر موضعي ليدوكايين وأنواع أخرى مثل  المضاد الحيوي “سيفترياكسون” المستخدمة في حالات البرد.

وأشار إلى أن هؤلاء ممنوعين من حقن المضاد الحيوي:

- الرضع

- أي شخص عمره أقل من ١٥ سنة

- أي مريض لديه أي نوع من أنواع الحساسية

وناشد وكيل نقابة الصيادلة كل مواطن يرغب في تلقي حقنة ان يذهب للمستشفى لانه يستطيع التعامل مع أي آثار جانبية تحدث من الحقنة.

وبشأن ما تردد بشأن وفاة طفلتين في الإسكندرية بعد أخذ حقنة مضاد حيوي في الصيدلية أكد وكيل نقابة الصيادلة أنه غير معروف حتي الآن اسم المادة الفعالة التي حصل عليها الطفلتين وأيضا الأدوية المكتوبة في الروشة هل يوجد بها أي تفاعلات دوائية ام لا.

جدير بالذكر أنه شهدت محافظة الإسكندرية أمس واقعة وفاة طفلتين “ايمان وسجدة النجار” بعد تعرضهما لارتفاع شديد في حرارة الجسم بعد أخذهما حقنة مضاد حيوي في إحدى الصيدليات.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية