رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تراجع سعر اليورو 8 قروش اليوم الثلاثاء 27 -9-2022 بختام التعاملات

سعر اليورو اليوم
سعر اليورو اليوم
Advertisements

واصل سعر اليورو، تراجعه أمام الجنيه المصري، بقيمة 8 قروش في ختام تعاملات اليوم الثلاثاء 27 سبتمبر 2022، بحسب آخر تحديث وارد عبر الموقع الإلكتروني للبنك المركزي المصري.
 

سعر اليورو بالمصري اليوم

ووفقا لآخر تحديث وارد عبر شاشات عرض أسعار العملات في البنوك المصرية جاء سعر اليورو كالتالي:

سعر اليورو في البنك المركزي المصري

18.74 جنيه للشراء، و19.85 جنيه للبيع.


سعر اليورو في البنك الأهلي المصري

18.71 جنيه للشراء، و18.82 جنيه للبيع.


سعر اليورو في بنك مصر

18.71 جنيه للشراء، و18.82 جنيه للبيع.


سعر اليورو في مصرف أبو ظبي الإسلامي

18.80 جنيه للشراء، و18.89 جنيه للبيع.


رفع سعر الفائدة

وكان البنك المركزي الأوروبي، أعلن يوم الخميس 8 أغسطس 2022، رفع أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس لكبح جماح التضخم، رغم تزايد احتمالات دخول التكتل الأوروبي في حالة ركود، في وقت خسر فيه الإمدادات الروسية الحيوية من الغاز الطبيعي.
 

ورفع المركزي الأوروبي سعر الفائدة على الودائع من صفر إلى 0.75%، ورفع سعر الفائدة الرئيسي على إعادة التمويل إلى 1.25%، في أعلى مستوى منذ عام 2011.
 

وقال البنك في بيان "خلال الاجتماعات التالية، من المتوقع أن يرفع مجلس المحافظين أسعار الفائدة بشكل أكبر لخفض الطلب وتفادي احتمالات استمرار الاتجاه التصاعدي لتوقعات التضخم".

ارتفاع تكاليف المعيشة

ويبدو أن البنك المركزي الأوروبي يعتزم تحمل سلسلة من رفع أسعار الفائدة والتضحية بالنمو في المنطقة بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة، التي لا تزال مهددة بالارتفاع أكثر.


ومع توقع ارتفاع التضخم في منطقة اليورو إلى 10% على الأقل في الأشهر المقبلة وخطر ارتفاع أسعار المستهلك، فإن رفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس، كان الأكثر ترجيحًا.


ورفع المركزي الأوروبي توقعات النمو إلى 3.1% هذا العام من 2.8%، فيما خفض توقعاته بشدة للنمو في 2023 من 2.1% إلى 0.9%.


من ناحية أخرى، رفع المركزي الأوروبي بشكل كبير توقعاته للتضخم في العام 2022 إلى 8.1٪، ويتوقع بلوغه 5.5٪ في 2023 و2.3٪ في 2024، وفق بيان صحافي.


ولم يؤد التوقف الأخير لتسليم الغاز إلى أوروبا عبر خط أنابيب "نورد ستريم 1" إلى انخفاض الأسهم وزيادة خطر حدوث ركود في أوروبا فحسب، بل دفع أيضًا عائدات سندات الحكومة الإيطالية لأجل 10 سنوات إلى 4%، وهو أعلى مستوى منذ منتصف يونيو.

وبلغ معدل التضخم في منطقة اليورو 9.7% في أغسطس، ومع استمرار الضغط على أسعار الطاقة، من المتوقع أن يصل إلى مستويات من خانتين في الأشهر المقبلة.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية