رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

القدس تحولت لثكنة عسكرية.. ماذا يحدث في الأراضي المحتلة؟

القدس
القدس
Advertisements

تسيطر حالة من المضايقات الأمنية على شوارع مدينة القدس من قبل قوات الإحتلال الإسرائيلى التى حولت مدينة القدس المحتلة إلى ثكنة عسكرية ونشرت الآلاف من عناصرها وقواتها في الشوارع وطرقتها.

قوات الاحتلال الإسرائيلي

واقتحم عشرات المستوطنين، صباح الثلاثاء، المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي، في اليوم الثاني من موجة الاقتحامات الواسعة بمناسبة ما يسمى "رأس السنة العبرية".

كما اقتحمت مجموعات متتالية من المستوطنين بدأت المسجد من باب المغاربة بحسب وكالة "صفا" التي أشارت إلى أن المرابطين رددوا هتافات وتكبيرات تصديًا للاقتحام.

ثكنة عسكرية

وذكر أن شرطة الاحتلال أطلقت طائرة مُسيرة في سماء المسجد لمتابعة حركة المرابطين داخله، واعتقلت شابًا من ساحات الأقصى.

وحولت شرطة الاحتلال مدينة القدس المحتلة إلى ثكنة عسكرية، ونشرت الآلاف من عناصرها وقواتها في شوارعها وطرقاتها، وتحديدًا في البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى، ونصبت الحواجز العسكرية والمتاريس.

كما فرضت شرطة الاحتلال قيودًا مشددة على دخول المصلين للمسجد الأقصى، ومنعت دخول من هم دون سن الأربعين للصلاة.

ومنعت قوات الاحتلال عددًا من الحفلات التي تقل مصلين من داخل أراضي عام 48 للدخول إلى الأقصى.

 المرابطين داخل المسجد الأقصى

واعتدت قوات الاحتلال والشرطة الإسرائيلية على المرابطين داخل المسجد الأقصى.

وأفادت الأوقاف الإسلامية في القدس بأن عشرات المستوطنين على شكل مجموعات متتالية اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، وأدوا طقوسا تلمودية عنصرية و جولات استفزازية، تحت حماية مشددة من شرطة الاحتلال.

طائرة مسيرة

وأوضحت تقارير أن قوات الاحتلال أطلقت طائرة مسيرة في أجواء المسجد الأقصى، تزامنا مع اقتحامات المستوطنين.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية