رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

شبهه وخطاب النووي كشفها.. من هي المرأة الغامضة التي أصبحت ظل زعيم كوريا الشمالية | صور

المرأة الغامضة وزعيم
المرأة الغامضة وزعيم كوريا الشمالية
Advertisements

شُوهد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون مرة أخرى مع مساعِدة غامضة في حدث كبير يوم الخميس كانت تحمل حقيبة يد كبيرة وتسهر على تأمين أحدث خطاب له عن العقيدة النووية لـ"بيونج يانج"، وفقًا للقطات التلفزيون الحكومي التي صدرت حديثًا.

وكانت "NK News" أول مَن أبلغ في وقت سابق من هذا العام عن وجود المساعِدة الجديدة، التي قد تكون من أقاربه نظرًا لتشابههما الوثيق، لكن هوُيتها لا تزال غامضة.

وفي تقرير أمس الجمعة عن حفل موسيقي ضخم في الهواء الطلق ومأدبة أقيمت الليلة السابقة للاحتفال باليوم الوطني 74 للبلاد، أظهر التلفزيون المركزي الكوري (KCTV) المرأة أكثر وضوحًا وأقرب مما كانت عليه في اللقطات السابقة.

وفي وقت سابق شُوهدت تحمل ملفًا من المحتمل أن يحتوي على خطاب كيم حول سياسة الأسلحة النووية المتغيرة في البلاد في جلسة لمجلس الشعب الأعلى.

تولت المساعدة الجديدة دورًا مماثلًا في إدارة الزهور التي أعطيت لكيم في حفل موسيقي كبير آخر في الهواء الطلق في 27 يوليو، وفقًا للقطات KCTV، كما حملت أحد خطاباته السياسية له على خشبة المسرح في فبراير في أول ظهور معروف لها في وسائل الإعلام الحكومية.

عادة ما تشاهد وهي تحمل حقيبة يد، ربما تحتوي على أشياء يحتاجها الزعيم الكوري الشمالي عند الطلب في جميع الأوقات، مثل هاتفه أو سجائره أو دوائه.

وحتى الآن لم تذكرها وسائل الإعلام الحكومية الكورية الشمالية بعد بالاسم، ولم تظهر بعد معلومات استخباراتية عن هُويتها في وسائل الإعلام الأجنبية.

يذكر أن كيم جونج أون لديه أختان غير شقيقتين على الأقل تدعيان كيم سول سونج وكيم تشون سونج، وكلتاهما ولدتا في أوائل إلى منتصف السبعينيات، لكن المرأة الغامضة تبدو أصغر سنًّا مما ستكون عليه هاتان المرأتان اليوم.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية