رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مصمم صوت "الخروج للنهار" و"فيلا ٦٩" في ضيافة "كايرو فيلم فاكتوري" | صور

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
Advertisements

استضافت “كايرو فيلم فاكتوري” مساء أمس الثلاثاء، مهندس الصوت والمخرج عبد الرحمن محمود في لقاء بعنوان “صوت الفيلم السينمائي من تسجيل الحوار إلى قاعة العرض”.

وتضمن اللقاء نقاشًا حول تجربة مصمم الصوت والمخرج عبد الرحمن محمود  في مجال تسجيل وتصميم شريط الصوت في أفلام الخروج للنهار، وفيلا ٦٩، وهدية من الماضي، وتوكتوك، وزهرة الصبار، وأم غايب، وباب الدنيا وهو أول فيلم تسجيلي طويل من إخراجه. 

  كما تناول عبد الرحمن محمود في اللقاء الذي حضره عدد كبير من صناع الأفلام والفنانين البصريين كيف يمكن لصانع الأفلام وضع التصور الصوتي لفيلمه، وفي أي مرحلة من مراحل صنع الفيلم  ينبغي الاستعانة بمصمم الصوت وما شروط تسجيل الصوت في موقع التصوير، وكيف يمكن اختيار  أدوات تسجيل الصوت المناسبة التي تضمن جودة عالية بميزانية محدودة.  وكيف يحصل صانع الأفلام على خبرة معرفية عن تصميم الصوت، وتوزيع الصوت في قاعة العرض. 

وقال محمود أن صناعة السينما المصرية تزخر بالكوادر المتميزة في مجال تسجيل وتصميم الصوت،  مشيرًا إلى أن خلق هوية صوتية مصرية هو السبيل الأهم لوصول السينما المصرية إلى التميز  "ينبغي أن يعكس شريط الصوت في أفلامنا هوية المكان والبشر والبيئة المحيطة وهو ما يضمن لها الأصالة  والتميز".

وأضاف أن صناع السينما المستقلة في الوقت الحالي هم الأكثر حرصًا على إنتاج شريط صوت مميز في أفلامهم "بناء وتصميم شريط الصوت يتطلب وقتًا وجهدًا يوازي ما يبذل في المراحل المختلفة لصناعة الفيلم، لكن الوتيرة السريعة لإنتاج الكثير من الأفلام التجارية قد تؤثر على جودة شريط الصوت، بعكس ما يحدث في السينما المستقلة".

من جهتها قالت المخرجة ناهد نصر مؤسسة "كايرو فيلم فاكتوري" أن اختيار موضوع اللقاء جاء بناء على حاجة ملحة لكثير من صناع الأفلام وخاصة في بداية الطريق والذين ينتجون أفلامهم بميزانيات محدودة للتعرف على طرق عملية لتصميم الصوت في أفلامهم “شريط الصوت الناجح جزء مهم من نجاح الأفلام وقدرتها على المنافسة وخاصة في المهرجانات العالمية”.  

وأضافت أن أحد أهداف كايرو فيلم فاكتوري هو مشاركة الحلول والخبرات العملية القابلة للتنفيذ بين صناع الأفلام في مختلف مراحل صناعة الفيلم، وأن سلسلة اللقاءات الشهرية التي تجمع بين صناع الأفلام المحترفين والجدد هي جزء من أنشطة كايرو فيلم فاكتوري لتحقيق هذا الهدف. مشيرة إلى أن دعوة مصمم الصوت والمخرج عبد الرحمن محمود جاءت بناء على خبرته الممتدة في مجال الصوت في مجموعة من أبرز الأفلام التي حصدت الجوائز وشاركت في مهرجانات هامة خلال العقد الأخير.

يذكر أن عبد الرحمن محمود درس هندسة الصوت في المعهد العالي للسينما وتخرج منه بتقدير جيد جدًا مع مرتبة الشرف. كما فاز عن عمله كمصمم صوت بجائزة المهرجان القومي  للسينما عام  2014 وجائزة جمعية النقاد عام 2015.  

وشاركت الأفلام التي عمل بها في مجال تسجيل وتصميم الصوت بمهرجانات سينمائية محلية ودولية وحصلت على جوائز مرموقة.

وفي عام ٢٠٢١ أخرج أول أفلامه، وهو الفيلم التسجيلي الطويل باب الدنيا الذي افتتح عروضه بمهرجان الإسماعيلية السينمائي الدولي للأفلام التسجيلية والقصيرة، وشارك في المهرجان القومي للسينما المصرية، كما حصل على جائزة أفضل فيلم تسجيلي بملتقى رؤية لأفلام الشباب برعاية المركز القومي للسينما عام ٢٠٢٢.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية