رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

مشهد مرعب.. لحظة انهيار "كوبري المشاة" بالشرقية وغرق طفلة وإنقاذ أمها|فيديو

انهيار كوبري مشاة
انهيار كوبري مشاة قديم بقرية العزيزية بالشرقية
Advertisements

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بمحافظة الشرقية مقاطع فيديو مرعبة، تظهر لحظة انهيار كوبري مشاة أثري بقرية العزيزية التابعة لمركز منيا القمح الأمر الذي أدى لسقوط سيدة وطفلتها الرضيعة في مياه بحر مويس أثناء مرورهما عليه فيما تمكن الأهالي من إنقاذ السيدة وتدعى “د. ع. أ” فيما تواصل قوات الإنقاذ النهري البحث عن طفلتها وتدعى"سيلين.م.ع" تبلغ من العمر نحو 10 أيام تقريبا.

بيان رئاسة منيا القمح
 

ومن جانبها كشفت رئاسة مركز ومدينة منيا القمح التابعة لمحافظة الشرقية خلال بيان رسمي، أسباب انهيار كوبري العزيزية.

وأكدت أن انهيار كوبري مشاة العزيزية كان بسبب “تآكل بعض المواسير الحاملة للكوبري بسبب الصدأ ما أدى إلى ميوله”.

وأضافت: "سبق أن جرى إغلاق الكوبري بالصخور ولحام الحديد منذ حوالي شهرين بالتنسيق مع هندسة ري منيا القمح".

 

 

وتابعت: “لحظة سقوط كوبري العزيزية تصادف مرور سيدة وطفلتها بطريق الخطأ (بالمخالفة) على الكوبري فسقطتا في بحر مويس وتم إنقاذ السيدة بواسطة الأهالي وجاري البحث عن الطفلة الرضيعة”.

وأوضح البيان الصادر من رئاسة المركز أنه يوجد كوبري لعبور السيارات على بعد 100 متر جهة الوحدة المحلية بالعزيزية ووجود كوبري آخر لعبور المشاة على بعد حوالي 200 متر جهة مبنى التأمينات مؤكدة أنه تمت السيطرة علي الموقف وبحضور الشرطة والإنقاذ النهري.

كما أمر الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية المهندس محمد عبد الوهاب، رئيس مركز ومدينة منيا القمح بالتنسيق مع قوات الأمن والإنقاذ النهري وهندسة رى منيا القمح بسرعة التوجه إلى كوبرى المشاة بقرية العزيزية وذلك عقب وصول بلاغ إلى غرفة الأزمات والكوارث يفيد بسقوط جزء من الكوبري (ولاية الري)

وأكد المحافظ، أنه تم عمل محضر انضمامي بتاريخ 18 / 5 / 2022 بحضور أعضاء اللجنة المشكلة من رئيس الوحدة المحلية بالعزيزية والقسم الهندسي والمتابعة الميدانية والأزمات والكوارث وهندسة الرى للوقوف على حالة الكوبري القديم بقرية العزيزية على الطبيعة.

اخطار الامن
 

وتلقي تلقى اللواء محمد صلاح مدير أمن الشرقية إخطارا بالواقعة وانتقلت الأجهزة المختصة وسيارات الإسعاف إلى موقع البلاغ لفحصه والوقوف على ملابسات الواقعة.

فيما وجه أهالي قرية العزيزية المتواجدين بالمنطقة المحيطة من الكوبري بمحافظ الشرقية والجهات المعنية الأخرى لانقاذهم من كارثة وشيكة من الممكن أن تحدث خلال الساعات المقبلة عقب انهيار الكوبري حيث سقط معه كابل كهرباء الضغط العالي وأصبح بينه وبين المياه سنتيمترات مما قد يعرض البعض للموت.

يجدر بالذكر أن كوبري مشاة العزيزية القديم يعود إنشاؤه إلى أكثر من 150 عاما في عهد الاحتلال الإنجليزي لمصر.

 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية