رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سيوة تشارك بمؤتمر اليونسكو الدولي الأول للتراث| صور

جانب من المشاركة
جانب من المشاركة
Advertisements

شارك محمد عمران جيري، مدير ادارة السياحة بسيوة في فعاليات مؤتمر الشباب الدولي الأول للتراث، الذى انطلق افتراضيًا على منصة زووم بتنظيم احد منظمات اليونسكو.

جانب من المشاركة 

وجاءت المشاركة التي تحمل عنوان  الحرف اليدوية بسيوة بين اصالة الاباء وطموحات الابناء لتلقى الضوء عن واحة سيوة بموقعها الجغرافي  المتميز بصحراء مصر الغربية، وتاريخها  الممتد عبر الحقب التاريخية المختلفة حيث تم من خلال الورقة البحثية وفقا لمحمد جيري  التعريف بالحرف اليدوية بسيوة مثل الخياطة والتطريز الكليم والسجاد، اعمال الفخار، الملح، الخوص والجريد، الفضة وغيرها وكيف تسهم هذه الحرف في الحفاظ على هوية واحة سيوة  وتراثها وعادات وتقاليد اهلها.

جانب من المشاركة

وأشار جيري الى جهود استدامة الحرف من خلال المبادرات المجتمعية والجمعيات الاهلية، ودور الوزارات المختلفة، ودور المعارض المحلية والدولية في التسويق  لهذه المنتجات المتميزة، مؤكدا على اهمية تضافر الجهود من اجل التوسع بهذه الحرف لتوفير فرص العمل، واستدامة الحرف مما يسهم في زيادة الحركة السياحية بالواحة مما يكون له مردود كبير في رفع المستوى الاقتصادي للمجتمع السيوي.

جانب من المشاركة

وقال الدكتور عبدالرحيم ريحان، المستشار الإعلامى للمؤتمر، بأن اليوم الأول يتضمن أوراقًا بحثية عن معبد إله الشفاء أشمون والرقص في مصر القديمة وعلاقته بالرقص الحالي وقراءة لبعض جوانب المجتمع اليوناني فى ضوء ألعاب التسلية والترفيه (ألعاب الطاولة أنموذجًا) والتوثيق في عمليات ترميم قطع من الكارتوناج ترجع إلى العصر الروماني ودباغة الجلود وتقنيات تشكيلها وتحليلها الفني والمسكوكات في سوريا خلال العصور الكلاسيكية وبرمجة تصميم مشروع متحف آثار اليمن ومعايير تحديد الإرث الحضاري والحفاظ عليه بين فكر ملوك بلاد الرافدين ولوائح المنظمات الدولية: دراسة تقاربية تحليلية وحفريات سينوغرافية في التراث الثقافي اللامادي وطرق وأساليب العرض المتحفي والتراث والمجتمع عن دور المجتمع في الحفاظ على التراث ومفهوم التراث الثقافي اللامادي والمراسلات والمخاطبات الدولية والرسمية واختيار موضوع البحث ومهارات العرض والإلقاء.

جانب من المشاركة

وأضاف الدكتور ريحان، أن برنامج اليوم الثانى يتضمن دلالات مناظر الحياة اليومية في بعض مقابر الأفراد في مصر القديمة يشمل تحليل لمعتقدات الأفراد بالبعث وتفسيرها للأنظمة الاقتصادية والاجتماعية السائدة وترميم المباني الأثرية وصناعة الفخار في مصر القديمة والتأثيرات المصرية في مقابر مدينة الإسكندرية في العصرين اليوناني والروماني وترميم شاهد قبر من العصر اليوناني بمتحف آثار بني سويف يتناول دراسة علمية وتطبيقية لتنظيف وتقوية صورة جدارية وأيقونات الفنان اليوناني نيقولا ثادؤروس بدير الأنبا أنطونيوس بنى سويف والحضارة الإسلامية من خلال دراسة لباب خرسان آخر أبواب بغداد المدورة التي بناها أبو جعفر المنصور وإدارة المجموعات الأثرية من خلال أمناء المتحف بمخازن الآثار ويتناول إدارة المجموعات الأثرية وكافة الأعمال المتعلقة بها في المتحف المصري الكبير والتكنولوجيا وعلوم المتاحف تطبيقًا علي المتحف القومي للحضارة المصرية ومنها تطبيق عروض المالتيميديا والحرف اليدوية في سيوة بين أصالة الآباء وطموحات الأبناء يتناول دور متحف البيت السيوى في الحفاظ على تراث الواحة وترميم القضاض أي طريقة الترميم بمادة القضاض وسمات الصياغة اللغوية في الكتابة العلمية ودور العلاقات العامة في دعم الباحثين كيف نبني علاقات احترافية وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في إعداد الأبحاث ودور الشباب في الحفاظ على الهوية المصرية ونشر الوعي الأثري.

وأشار الدكتور ريحان، إلى أنه على هامش المؤتمر سوف تقام 8 ورش عمل متخصصة في مجال البحث العلمي تتضمن كيفية إعداد الأبحاث العلمية، كيفية كتابة الملخصات، كيفية إعداد اشكالية البحث، اختيار الموضوع، طرق ووسائل العروض التقديمية، المراسلات الدولية، المؤسسات الدولية، النشر بالمجلات العلمية، السير الذاتية وخطاب التقديم، طرق توثيق المراجع العلمية، كيفية البحث عن أفضل المراجع الخاصة بالبحث.

جانب من المشاركة

ويتضمن اليوم الأخير الجلسة الختامية للمؤتمر وإعلان النتائج والتوصيات والأبحاث المميزة المرشحة للنشر العلمي الدولي في مجلات علمية بعد تقييمها من قبل لجنة التقييم وستمنح شهادات حضور للمشاركين واللجنة المنظمة والمتطوعين.

وتضم اللجنة المنظمة الدكتور عصام فرج النجدي الرئيس الشرفي للمؤتمر، الدكتورة دينا سليمان رئيس المؤتمر، الدكتور محمد جمال مقرر المؤتمر، الدكتورة ماجدة بلال رئيس التنظيم والمتابعة مع وجود لجنة تقييم من 12 عالما من كبار العلماء في مجال التخصص.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية