رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تحقيقات حادث برج القاهرة: ضائقة مالية وخلافات عائلية وراء انتحار الشاب

برج القاهرة
برج القاهرة
Advertisements

كشفت تحقيقات النيابة العامة، التفاصيل الكاملة فى حادث انتحار شاب من أعلى برج القاهرة، وتبين بان ضائقة مالية وخلافات مع أشقائه لتعثر فى مساعدة ماديًا وراء ارتكابه الواقعة.

 

وانتهت تحقيقات النيابة أن ضائقةٍ ماليَّة بسبب أعبائه الشخصية التي تسببت في ضغوط نفسيَّة أصابته، ودوام الخلافات بينه وبين شقيقيه القائمين على مساعدته ماديًّا بسبب ذلك، وراء اقدامه على الانتحار.

 

وأشارت التحقيقات أنه يوم الواقعة توجَّه المتوفى الى المبنى برج القاهرة ودلفه منفردًا وصعد لقمته ورافقه أحد أفراد الأمن حينها، ولما طلب منه الأخيرُ المغادرةَ لانتهاءِ وقت الزيارة توجَّه صوب السور وقفز من أعلى البرج ولم يلحقْ به فردُ الأمن حينَهَا.

 

وبينت التحقيقات،  إرسال المتوفى رسالةً نصيَّةً قبْلَ الواقعة يطلبُ فيها من آخر زيادةً في مصروفه الشهري، ورسالة أخرى لشخص آخر وقت تواجده بالبرج يخبره فيها بأنها آخر لحظات حياته.

 

كانت النيابة العامة قد تلقت إخطارًا مساء أمس الموافق العشرين من شهر يونيه الجاري بسقوط شابٍّ من أعلى برج القاهرة، بالتزامن مع ما رصدته وحدة الرصد والتحليل بإدارة البيان بمكتب النائب العام من تداول أخبار بمواقع التواصل الاجتماعي بشأن الواقعة، فباشرت النيابة العامة التحقيقات على الفور.


واستهلتها بالانتقال لمسرح الجريمة لمعاينته ومناظرة جثمان المتوفى، وفحصت محتوى هاتفه الذي كان بحوزته وقت الواقعة، وطالعت النيابة العامة كاميرات المراقبة الخاصة بمبنى البرج، واستمعت لأقوال اثنين من العاملين به، وخمسة شهود من أصدقائه وذويه.


وانتدبت أحدَ الأطباء الشرعيين لإجراء الصفة التشريحية على جثمانه لبيان ما به من إصابات، وتحديد سبب الوفاة، وطلبت تحريات الشرطة حول الواقعة، وجارٍ استكمال التحقيقات.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية