رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

"متتعشموش".. جامعة الأزهر توضح حقيقة خطاب تعيين الـ20 الأوائل

جامعة الأزهر
جامعة الأزهر
Advertisements

شهدت صفحات طلاب خريجي جامعة الأزهر عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، حالة من التساؤلات من قبل الطلاب والخريجين، بعد تداول منشور منسوب إلى إدارة الجامعة تطالب فيه عمداء الكليات بضرورة حصر العشرين الأوائل من دفعات 2014 - 2021، طبقًا لتعليمات التعليم العالي.

وسادت حالة من التفاؤل بين خريجي جامعة الأزهر والمنتسبين لها بعد تداول الخطاب، وتداولت بعض الصفحات أنباء تفيد بعزم الجامعة الاستعانة بالعشرين الأوائل في بعض الوظائف خلال الفترة المقبلة.

ومن جانبه أوضح الدكتور محمد الشربيني  نائب رئيس جامعة الأزهر لشئون التعليم والطلاب، أن الخطاب الذي يتم تداوله على صفحات طلاب الجامعة صحيح، مشيرًا إلي أن هذا الأمر جاء بناء على تعليمات وزارة التعليم العالي.

وأضاف “الشربيني" في تصريح خاص لـ “فيتو” إن الخطاب ليس مقصورًا على جامعة الأزهر فقط وإنما تم تعميمه على كافة الجامعات المصرية خلال الفترة الماضية وكانت جامعة الأزهر أحدى الجهات التى تم مخاطبتها.

وأوضح نائب رئيس جامعة الأزهر، أن وزارة التعليم العالى قد يكون لديها توجه بالاستفادة من هؤلاء الأوائل في بعض الوظائف في الجهاز الإداري للدولة، ولكن هذا الأمر لا يمكن الجزم به، ولا توجد به تعليمات واضحة.

خطاب جامعة الأزهر 

ومن جانبه قدم الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، والدكتور جمال عبد ربه عميد كلية الزراعة بنين جامعة الأزهر بالقاهرة، والدكتور ناصر البدري وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والأستاذ سعيد محمد علي عبد الرحيم أمين عام الجامعة، واللواء أيمن الدرديري رئيس الإدارة المركزية للمدن الجامعية والأمن بجامعة الأزهر، واجب العزاء لأسرة  "شهيد العلم" الطالب ابراهيم علي محمد محمود الطالب المقيد بالفرقة الأولى بكلية الزراعة بنين جامعة الأزهر بالقاهرة، الذي توفي اليوم في حادث سير في الطريق العام خلال توجهه لأداء الامتحان. 

وأبلغ رئيس الجامعة تعازي فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف لأسرة الطالب عليه رحمة الله.

وعبر رئيس الجامعة عن صادق تعازيه في وفاة ابن من أبنائه انتقل إلى جوار ربه قائلًا لا نقول إلا ما يرضى ربنا الحمد لله إنا لله وإنا إليه راجعون، داعيًا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقًا وأن يلهمنا جميعًا وأسرته وأساتذته ومحبيه وزملائه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

 

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية